الشريط الإعلامي

بدلاً من السجن لينا عناب الى اليابان ..والحكومة تتجاهل اذى نفسي لـ22 اسرة اردنية

آخر تحديث: 2019-03-09، 08:27 am
 

اخبار البلد- سلسبيل الصلاحات

اثار تعيين لينا عناب وزيرة السياحة سابقاً " كـ سفيرة الاردن في اليابان " بعد ان قدمت استقالتها من منصبها بسبب ادانتها بمسؤولية فاجعة البحر الميت التي هزت مشاعر كافة الشعب الاردني و22 عائلة من اهالي الضحايا الأطفال جدل كبير من قبل المواطنين..فالبعض اعتبرها عدم احترام لمشاعر اهالي الضحايا .. واذى كبير لنفسيتهم بعد النكبة التي حدثت بأطفالهم والتي لم يمضي عليها خمسة اشهر ..

نستذكر قبل عدة ايام خروج وزير الاعلام جمانة غنيمات على كافة وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الاعلامية للحديث عن الاذى النفسي لثلاثة اشخاص بسبب تعيينهم والغاء التعيين.. والآن نراها مختبئة خلف الكواليس ومشاعرها باردة اتجاه 22 عائلة منكوبة فعلى ما يبدو لم يعنيها الاذى النفسي لشعب باكمله ولأُسر فقدوا فلذات اكبادهم دون ذنب .

صدقاً لا نعلم لماذا تلجئ الحكومة دوماً لاستفراز المواطن واختبار صبره الذي بدء بالنفاذ جراء الظلم والقرارات المجحفة والتعيينات المضلة بحق الجميع . والسؤال الذي يطرح نفسه هل اقالت وزير السياحة لينا عناب إثر فاجعة البحر الميت كانت لتهدئة الاوضاع في وقتها فقط وهذا المنصب الجديد لغاية ارضاء مشاعرها؟!!   لكن اين تم تعيينها في اليابان .. والكل يعلم ان اليابانيون شعب وحكومة حازمين في محاسبة المسؤول على تقصيرة ولديهم احترام للعمل وللتوقيت فالعجب كل العجب من تعيين وزيرة كان لها يد بكارثة وفاجعة كبيرة في دولة حازمة ومحاسبة لكل مسؤول مقصر . وعلى راي والد الطفل الشهيد ريان الطهرواي " الا تخجلون من انفسكم ؟ " حيث ان هذا التعيين استفزاز واضح للشعب الاردني ولأسر الضحايا الذين لم تمر على فاجعتهم خمسة اشهر

 
والد الشهيد الطهرواي احتج على هذا التعيين معلقاً " ذكروهم ان تعيين لينا عناب كـ سفيرة في اليابان بعد ان تم اقالتها بعد فاجعة البحر الميت سيحيي الاوجاع ويفتح الجروح ويسكب الدموع فأنتم بهذا تحيون صور قد تناساها الاردنيون تقريبا ولم ينسوها اكيد..فهل هي جائزة ترضية وعدتوها بها حين اقالتها؟؟ بهذا التعيين انتم تدمرون نفسيات ٢٢ عائلة اردنية وتدمرون ٢٢ قلب ام اردنية وتذكرون ٢٢ اب بفاجعة افقدتهم ابناؤهم كنتم انتم السبب فيها..اتقو الله" .

فيما اعتبر والد الشهيدة الطفلة ساره ابو سيدو " أن الحكومة لم تحترم مشاعر ضحايا أهالي البحر الميت، وقال "أريد أن أرى وزيرة الاعلام التي حزنت على مشاعر الثلاثة الذين ألغيت تعييناتهم الظالمة وكيف اعتذرت لهم.. ماذا عن مشاعر أهالي ضحايا البحر الميت، هل ستعتذري لهم؟

وها نحن بانتظار حكم اليابانيون على فعلة الحكومة المشينة باستمزاج لينا عناب سفيرة لديهم ونحن نعلم بأنها دولة حازمة مع المسؤولين ولا تتهاون مع اي مقصر مهما علا شأنه " تماماً كالحكومة الاردنية " التي استمزجت عناب بعد وقوع كارثة ادينت بها لم يمضي عليها خمسة اشهر .. وبدلاً من محاسبتها على تلك الفاجعة التي راح ضحيتها 22 طفل تم مكافئتها بمنصب آخر لكسب رضاها وبركاتها في ظل التعيينات الحكومية .