الشريط الإعلامي
  • التصريحات الجريئة لوزير التربية عمر الرزاز في إقراره بوجود فساد في الوزارة خصوصا في القطاع الخاص للتعليم ستبقى حبر على ورق ومجرد بربوكندات إعلامية و(شو) للظهور فقط ما لم يقم الرزاز بمكافحة هذا الفساد وقلعه من جذوره في متابعة شخصية وحثيثة لكل مخرجات التعليم الخاص الذي عاث بعض أصحابه فسادا وافسادا مستغلين الطلبة واولياء امورهم بأيهامهم بالشهادات الدولية والتي تكون في الغالب مزورة وغير معترف بها .   الوزير الرزاز امام امتحان صعب مع حيتان وهوامير هذا القطاع وان مجرد فتح هذا الملف سينبش عليه عشآ من الدبابير ..  والسؤال المطروح هل يفعلها الوزير  ويضع حدآ لمسلسل الابتزاز والاستغلال الذي يمارس على الأردنيين أم يضع يرأسه بين الروس ويقول يا قطاع الروس انا مالي ..؟؟ دعونا ننتظر 
  • احد الجمعيات المعروفة طالبت بدعم مالي من قبل احد الاتحادات النوعية وعندما رفضت الدفع تناولت الجمعية الاتحادبحملات واخبار ضدها ..يبدو انها محاولة بذلك ابتزازها والاستفادة منها  
  • مؤسس مدرسة خاصة لا يعرف اين يذهب ولا لمن يلجأ له حكوميآ وأعلاميآ خصوصآ بعدما انكشف امر دهاليزه وابتزازاته واصبح هدف للصحافة في النشر وبيان المستور. المذكور والملقب ب (الخنفس) جاهز لسطر العقود الاعلانية والاتفاقيات المشبوهة للتغطية عليه وعلى فضائح مدرسته والتي آخرها إجبار المدرسين والمدرسات الطلاب والطالبات للإفطار في شهر رمضان المبارك ضاربآ بعرض الحائط أننا دولة مسلمة يحكمها الشريعة الإسلامية ولا مكان للتبشير بيننا . نقول لهذا الخنفس والمستأنث بأننا ستبقى نلاحق مصائبه وبلاويه وسننشرها دون خوف أو وجل حتى يأذن الله بأمره .
  • صاحب مدرسة خاصة وبعد أن فاحت رائحة تجاوزاته طلب مقابلة امين عام وزارة ليقوم بنفس الدور الذي اعتاد عليه في التباكي وشرح الظلم الذي يدعي انه يتعرض له . الأمين العام رفض المقابلة وأصدر أوامره بعدم استقباله بعدما اكتشف بأن ادعاءات هذا المستثمر كانت كاذبة وان الحقيقة بدأت تتكشف امامه وامام العامة بالتجاوزات والتحايلات التي اثبتت عدم مصداقيته وعدم نبل اخلاقه .. والعب يلا 
  • أحرج فتح ملفين خطيرين رئيس مجلس ادارة الشركة العربية لصناعة المبيدات والأدوية البيطرية سمير عويس خلال اجتماع الهيئة العامة الملف الأول مصنع الجزائر والذي استثمرت الشركة مبلغاً كبيراً فيه والثاني آلية وسياسة التعيين في الشركة.  
  • شركة المستثمرون الشرق العربي للاستثمارات الصناعية قررت وبعد الخسائر المتراكمة التي تثقل كاهل الشركة والتي تجاوزت فوق ال5 ملايين دينار اطفاء الخسائر من خلال علاوة الاصدار والاحتياط الاجباري .. الغريب بالامر ان الشركة وحتى تبتعد عن السمعة قررت تغيير اسم الشركة الى اسم آخر   
  • قدم نائب المدير العام للشؤون الفنية لشركة المجموعة العربية الاردنية للتامين صفوان قطيشات استقالته من الشركة دون معرفة الاسباب من وراء ذلك  
  • البنك الاسلامي الاردني وقع مؤخرا اتفاقية تمويل مشتريات لشركة الكهرباء الوطنية بمبلغ  200 مليون دينار حيث يتوجب على البنك بموجب الاتفاقية تمويل الشركة لشراء واستيراد المشتقات النفطية والغاز المسال  
  • أعلن بنك الاستثمار العربي الاردني وفقا لأفصاح صادر عن امين سر مجلس الادارة مفيد شهوان يعلن عن تعيين حسين الدباس ممثل شركة رونق الثقة للاسثتمارات التجارية عضوا غير مستقل في مجلس إدارة البنك بالاضافة الى خالد محمد وليد زكريا.  
  • صاحب مؤسسة تعليمية في محافظة قريبة من العاصمة لا يتوانى في المجاهرة بعلاقاته مع علية القوم من مسؤولين وكبار رجال الدولة وانه مدعوم هو ومؤسسته منهم ولا يستطيع لا وزير ولا رئيس حكومة من محاسبته او مسائلته رغم المخالفات الكبيرة التي تعتري عمله ونظام المؤسسه التي التي بناها ووسع جدرانها بالكذب والتهليس ولا يعلم أنه مكشوف للجميع وبدل ان يكون جمل محامل سيبقى فأر مزابل  
  • لا تزال قضية التحرش التي اتهم فيها احد اعضاء الهيئة التدريسية في كبرى الجامعات ضد احدى طالباته تتفاعل على اعلى المستويات خصوصا وان المتحرش المفترض يتولى ادارة موقع اخباري معروف على مستوى المشهد الاعلامي  
  • فضيحة من العيار الثقيل ستضرب مؤسسة الضمان الاجتماعي على خلفية اكتشاف ان المؤسسة تساهم في شركة متخصصة بانتاج المعسل والدخان والسجائر في الوقت الذي تتدعي به مؤسسة الضمان ان غاياتها هو مواجهة العجز والمرض والشيخوخة فهل تستطيع المؤسسة ان توزان بين معادلة المساهمة والربح وبين ما تسببه الشركة من عجز ومرض فعلا شي "بفلق"  
  • نجل رئيس وزراء اسبق نجح في كسب عدة قضايا على عدة مواقع اخبارية دفعة واحدة حيث بلغ قيمة التعويضات التي منحت لنجل الرئيس اكثر من 150 الف ... الغريب في الامر ان لجنة الخبراء التي تشكلت لغايات تقرير التعويض ضمة عضو في مجلس نقابة الصحفيين وهو عضو مهم في الدفاع عن الحريات الصحفية.  
  • نجل رئيس وزراء اسبق دخل احد المشافي الخاصة لاجراء عملية تفتيت حصى في الكلية حيث تكللت العملية بالنجاح وغادر المشفى الى بيته دون اخبار احد من اقربائه حتى والده الذي عرف بمحض الصدفة من احدى الموظفين.  
  • يشاع بأن احدى المدارس الخاصة في مدينة قريبة من العاصمة تتلقى تمويلآ اجنبيآ وصل قيمته الى  75 الف يورو كدفعة تحت الحساب على شكل منح وهبات ودون سائل او مسؤول او رقابة حكومية مخالفة بذلك كل القوانين والانظمة التي تحضر التمويل الخارجي للهيئات الرسمية وغير الرسمية والاحزاب نظرآ للشبهات التي تعتري مثل هذا الدعم والاجندات المشبوهة التي تصاحب المال الملوث . السؤال الذي يطرح اين وزارة التربية واين ديوان المحاسبة بل اين الجهات الامنية والرقابية على مثل هذه المؤسسات الفاسدة والمفسدة لعقول اطفالنا وثوابتنا ..؟؟
imgadv