الشريط الإعلامي

الاتحاد العالمي للسمنة: نسبة عالية من المصابين بفايروس كورونا يعانون من السمنة

آخر تحديث: 2020-09-20، 09:57 am
أخبار البلد-
 

د.خريس: عمليات السمنة تساعد في التخفيف من مضاعفات الاصابة بفايروس كورونا

قال عضو الاتحاد العالمي للسمنة د.محمد خريس، ان الاتحاد اكد بان نسبة عالية من الأشخاص الذين يصابون بفيروس كورونا يعانون من السمنة(مؤشر كتلة الجسم أكثر من 35).
واضاف ان الاتحاد توصل الى تلك النتائج بالنظر إلى المعدلات العالية للسمنة في العالم، وان الدراسات الأولية في الولايات المتحدة وإيطاليا والصين تشير إلى أن السمنة عامل خطر على صحة المصابين بالفايروس.
ووفقا لدراسة أجريت على ما يقرب من 17 ألف مريض بكوفيد 19 في المستشفيات البريطانية، كان أولئك الذين يعانون من السمنة، ولديهم مؤشر كتلة الجسم (BMI) أكثر من 30، معرضين لخطر الوفاة بنسبة تزيد على 33 في المئة أكثر من أولئك الذين لم يكونوا بدناء.
وقالت دراسة منفصلة للسجلات الصحية الإلكترونية التابعة لهيئة الصحة الوطنية في بريطانيا أن خطر الوفاة جراء كوفيد 19 يتضاعف بين الأشخاص الذين يعانون من السمنة.
واشارت دراسة أجريت على المرضى المصابين بأمراض خطيرة في وحدات العناية المركزة في بريطانيا أن نحو 34.5 بالمئة يعانون من زيادة الوزن، و 31.5 في المئة يعانون من السمنة، و 7 في المئة يعانون من السمنة المفرطة (الإجمالي 73 في المئة)، مقارنة بـ 26 في المئة من أولئك الذين لديهم مؤشر كتلة الجسم الصحي.
اما محليا فتعاني 72.2% من الإناث في الأردن من زيادة الوزن، فيما بلغت النسبة لدى الذكور 67%، وذلك وفق تقرير التغذية العالمي.
ووفقاً للتقرير، بلغت نسبة البدانة بين الذكور 28.2%، والإناث 43.1%.
واوضح د.خريس ان عمليات السمنة تساعد في علاج امراض الضغط والسكري وارتفاع الدهون في الدم، وانها الان قد تساعد في التخفيف من مضاعفات الاصابة بفايروس كورونا، خاصة وانه كلما زاد الوزن، زادت الدهون في الجسم، واصبح الجسم أقل لياقة وقلت سعة الرئة، هذا يعني أن المصاب بالكورونا الذي يعاني من السمنة سيكافح للحصول على الأكسجين في الدم وفي عموم الجسم، وهذا يؤثر على القلب وتدفق الدم أيضا.