في ظلال المولد النبوي

أخبار البلد-

 
بسم الله الرحمن الرحيم،السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
قال تعالى: (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَىٰ بِآيَاتِنَا أَنْ أَخْرِجْ قَوْمَكَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَذَكِّرْهُم بِأَيَّامِ اللَّهِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ) ابراهيم آية ٥.

تجاوزا للجدل الدائر حول مشروعية الاحتفال بالمولد النبوي الشريف نجتهد فنقول:في الاية الكريمة اعلاه يأمر الله عز وجل النبي موسى عليه السلام تذكير بني اسرائيل بنعم الله عليهم، وهم في موقف الجحود والضلال، والخطاب في الآية اصلًا موجه للرسول محمد عليه الصلاة والسلام والى امته من بعده.

فقوم موسى عليه السلامنجاهم الله عز وجل من ظلم فرعون واغرقه وجيشه، واطعمهم في ملاذهم الصحراوي القاحل المن والسلوى، وفجّر لهم من الحجر الماء عيونا تكفيهم وتفيض.

واكبر واعظم نعمة من نعم الله عز وجل علينا ان بعث لنا محمدا عليه الصلاة والسلام هاديا ومبشرا ورسولا ورؤوفا رحيما؛ وعليهفمولده عليه الصلاة و السلام وسيرته من ايام الله المقدسة التي اوجب الله عز وجل ان تبقى في ذاكرة المؤمنين تؤتي أكلها تأسيا وقدوة ما بقيت السموات والارض.

واما الصحابة الكرام فكل يوم عاشوه مع رسولنا الحبيب كان موضع احتفاء واحتفال وتقدير وطاعة وتكريما بتنفيذ تعليماته وتقديم اموالهم وارواحهم حبا برسولهم عليه افضل الصلاة والسلام.

وان كان القرآن الكريم يدعونا لتذكر ايام الله الماجده الغنية بالنعم والكرم الالهي فهو يأمرنا ايضا ان نتذكرها بما يرضيه عز وجل بعيدا عن كل قول وسلوك محرم.

ونحن نحتفي بمولد حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم نتذكر:
- انه عليه الصلاة و السلام اقام دولة تحكم بشرع الله عز وجل، دولة حققت ارقى درجات العدل والمساواة والامان وحقوق الانسان والحيوان والبيئة.
- ربى جيلًا قرآنيا فريدا من الصحابة الكرام لم تشهد البشرية مثيلًا لأخلاقهم وايمانهم وطاعاتهم واخلاصهم وتضحياتهم.
- تلك الايام الجميلة من سيرة الرسول صل الله عليه وسلم من المهد الى اللحد، وسيرة صحبه الكرام هي ايام إلهية مقدسة على المؤمنين في كل بقاع الارض والى يوم القيامة، واجب الاحتفاء بها وذلك:
بدعوة الناس الى الاسلام،واقامة مجتمع الاسلام القائم على التكافل والتراحم والنخوة والايثار، ودولة تحكم بشرع الله عز وجل،والتضحية بالمال والموت شهادة في سبيل الله عز وجل، وعدم الاستسلام لمعسكر الاعداء والذود عن حمى الاسلام والمسلمين ودمائهم واموالهم واعراضهم.
اللهم اجعلنا ممن يتذكرون ايامك على الوجه الذي يرضيك يا جواد يا كريم.