الشريط الإعلامي
  • أخبار البلد-   لقى الخبر الذي نشرته أخبار البلد بخصوص شركة مساهمة عامة خالفت قواعد وتعليمات الافصاح وكسرته بشكيل مهين بهدف التلاعب بالسهم واخفاء معلومات جوهرية أساسية تتعلق ببيع موجودات وأصول للشركة إهتماماً كبيراً لدى المسؤوليين في هيئة الاوراق المالية الذين شكلوا لجنة تحقيق عالية المستوى للتحقيق في تفاصيل الخبر وحيثياته وتداعياته بهدف محاسبة كل من يثبت تورطه وتعاطيه مع هذا الملف.
  • مدير عام سابق بإحدى المؤسسات المستقلة الكبرى لم يجد صعوبة في الحصول على فرصة عمل هامة في منطقة كردستان بالعراق الشقيق مع احدى المنظمات الدولية الاجنبية الفاعلة في شؤون الخدمات العمالية والتأمينات الاجتماعية ... بالمناسبة راتب المدير الاسبق يتجاوز 30 الف دولار سنوياً عدا عن الحوافز والامتيازات وتذاكر السفر وأشياء أخرى.  
  • من المتوقع أن تقوم ضريبة الدخل بإعادة الرديات الضريبية على أصحابها خلال شهرين من الآن وذلك بعد مطالبات عديدة ومتعددة لضرورة استعادة تلك الرديات إلى أصحابها والذين ينتظرون منذ شهور طويلة ... مدير عام الضريبة حسام أبو علي أكد أن قيمة الرديات وصل إلى 35 مليون دينار تم دفع ما قيمته 20 مليون دينار ليتبقى من المبلغ 15 مليون دينار سيتم صرفها خلال شهر من الآن.  
  • علمت أخبار البلد بأن القيمة الإدارية للأراضي والتي تم إعدادها سابقا في عدة مديريات لم تكن دقيقة وربما مشوهة ومبالغ فيها، الأمر الذي دفع مديرية الأراضي بالتعاقد مع خبير خارجي لغايات الوصول إلى قيمة عادلة تحفظ حق الخزينة والوطن والمواطن على حد سواء حيث من المتوقع أن يتم الإنتهاء من هذه المشكلة خلال شهرين على أقل تقدير.  
  • رئيس مجلس إدارة أحد البنوك الكبرى في إجازة إضطرارية دفعته للتغيب الإجباري عن العمل وحتى النشاطات الأخرى ... سبب الغياب القهري يعود إلى أن المصرفي العريق أجرى عملية جراحية طارئة في ركبته المتكلسة والتي تضررت كثيراً جراء العمل الشاق الذي يقوم به هذا المصرفي وألف سلامة عليه.  
  • وزير حالي تغيب عن رعاية احد المؤتمرات المتخصصة والذي أعلن موافقته المسبقة على الرعاية الرسمية متعذراً بأن ظرف طارئ داهمه على حين غفلة وجعله يتغيب عن الرعاية التي كان ينتظرها المشاركون في المؤتمر ... الغريب في الأمر أن الوزير المتغيب لم يجد من ينوب عنه لإلقاء الكلمة سوى مديرة مكتبه والتي للأسف لم تستطع نطق الكلمات كما يجب فرفعت المنصوب وجرت المرفوع وكسرت كل قواعد اللغة لأنها لم تكن مستعدة تماماً للكلمة التي ألقتها متسببة بالإحراج لها ولمعالي الوزير.  
  • رئيس مجلس إدارة إحدى الشركات الكبرى والمنشغل هذه الايام بمحاولة تجديد قصره الجديد في منطقة دابوق الفارهة بهدف تجهيزه وإعادة إصلاحه ليكون فاتحة خير وبركة عليه قريباً ... الرئيس العالي وللأسف يحاول "التباهي" على الصنايعية والعمال في الورشة حيث يُصرُ على تأخير مستحقاتهم وخصم مبالغ بحجج تتعلق بتأخير تسليم الأعمال الموكولة إليهم مؤكداً لهم بأنه لم يدفع رواتبهم مطلقاً " واللي مش عاجبه يروح على المحكمة يأخذ حقه هناك"  
  • مدير علاقات عامة في إحدى الشركات المساهمة العامة والقادم من رحب احدى الوزارات التي كان يعمل بها طبالاً وأحياناً على مزمار الجوقة التي تعزف لحن الوداع الاخير يقوم بترتيب لقاءات ومواعيد ثنائية مع بعض أصحاب المنابر بهدف مساعدة العمدة الذي يعمل معه مقابل صرف مبالغ مالية على شكل هبات ومساعدات مالية تقدم لهم بطرق ملتوية كرمال ان تكون تلك المنابر وكأنها ضمن حملة المباخر والعطور للعمدة... أجهزة رقابية رصدت تحركات مدير العلاقات والذي ينصب نفسه دوماً كمستشار لا يستشار بأنه منشار على شكل سمسار فهل يتم اصطياد هذا المنشار الذي يحاول تثبيت نفسه بالمسمار.  
  • زميل صحفي معروف ومتخصص في شؤون المحاكم وجّه شكوى خطية وأخرى قضائية أمام نقابة الصحفيين والمدعي العام ضد صحيفة يومية منافسة قامت بالاستيلاء والتعدي على تقاريره ومواده الصحفية الخاصة ونسبها الى الصحيفة التي تسرق أخباره مطالبةً بضرورة الإعتذار والتعويض المعنوي قبل المادي.... نقابة الصحفيين قامت بإرسال صورة عن نص الشكوى إلى الصحيفة المشتكى عليها وعلى ناشرها ورئيس تحريرها للرد على مضمون الشكوى خلال فترة محددة قبل أن تتخذ القرار المناسب. 
  • داهم فريق تابع لمكافحة التهرب والتجنب الضريبي مؤخرًا مصنعًا تعود ملكيته لصناعي كبير وعضوٍ في أحد مجالس غرف الصناعة؛ لأسباب غير معروفة، وصادر الفريق الضريبي أرواقًا وحواسيبًا وفواتيرًا وسجلاتٍ مالية ومحاسبيةٍ خلال المداهمة، وبدورها كانت أخبار البلد تحاول التواصل مرارًا وتكرارًا مع الصناعي وعضو غرفة الصناعة لكن دون جدوى.  
  • يشاع وليس كل ما يشاع بالضرورة ان يكون صحيحاً او حتى غير صحيح ، معلومة او ربما اشاعة تقول ان نجل صاحب سلسلة مولات كبرى في عمان وخارجها قد ترك البلد فاراً الى جهة قريبة من حدوده فيما يؤكد آخرون ان نجل صاحب المولات ذهب بزيارة خاطفة لا تعلوا لاتمام صفقة كبرى مع تجار اترتك وسوريين لكن هذا لا يروق للآخرين الذين اكدوا بأن ابن صاحب المولات المتورط والمحكوم بقضايا مالية قد غادر ولن يعود حتى يتم عمل تسوية معه وما بين الفرار والمغادرة تبقى الحقيقة غائبة تماماً الا ان الشيء الوحيد الذي نجزم به هو ان لا دخان بلا نار خصوصاً وان وضع الشركة يترنح يميناً وشمالا والله يفرح على الجميع.  
  • يقال وليس كل ما يقال صحيح أن رجل أعمال عراقي يحجز جناحًا خاصًا على مدار العام في أحد الفنادق الشهيرة جدًا في العاصمة عمان، وبحسب الأقوال فإنه يتصادف دائمًا اصطفاف سيارتين فارهتين من نوع "رولز رويس" ما أثار تساؤلات العديد حولها.
  • من المتوقع أن يتم تحويل شخصية نقابية مرموقة للغاية وتتولى منصب قيادي رفيع المستوى الى جهات قضائية بهدف التحقيق من شهادات علمية وتصنيفات مهنية كان قد قدمها لنقابته ذات يوم وتبين بأنها غير مطابقة أو مخالفة للقانون كان على أثرها قد حصل وللأسف على شهادة تصنيف لا تخوله أو حتى تؤهله للعمل ضمن الفئة التي يعمل بها الآن بإعتبار أن العقود التي أحضرها وقدمها بهدف الحصول على شهادة التصنيف لم تكن حقيقية وبعضها غير مطابق للحقيقة الواقع.
  • صندوق تقاعدي خاص بإحدى النقابات التي كانت ذات يوم تحت هيمنة وسيطرة القائمة البيضاء بمعنى أنها كانت تحت حكم الاسلاميين يشارك أو يساهم بنسبة كبيرة من أموال المتقاعدين في شركة مساهممة عامة تبين بأنها تتاجر بالمشروبات الروحية والكحولية وأنها وكيلة لماركات عالمية تتسبب في "التسطيل والسكر" إلى أبعد حد.... النقابة ومن خلال صندوقها لا تعلم أن الشركة إياها تعمل في الخمر والذي هو رجساً من أعمال الشيطان كما أن الدين يحرم على الفرد تناوله أو بيعه أو شربه وحتى المتاجرة به ومع ذلك فإن الصندوق لا بد انه يدار من خمارة أو تلعب برأسه الكؤوس ويا حسرة عندما تذهب أموالك مع أول كأس وبصحتك وكاسك يا وطن.  
  • بنك محلي قام مؤخراً ببيع ما مجموعه 40 الف سهم كان يملكها في احدى شركات التعدين دفعة واحدة مستثمراً ومستغلاً ارتفاع سعر سهم الشركة الى ارقام فلكية محققاً ثروة تضاف الى ارباحه الملفتة للانتباه لهذا العام.