الشريط الإعلامي

ما سر تراجع أداء ميسي التهديفي؟

آخر تحديث: 2020-07-13، 07:32 am

أخبار البلد-

سلطت صحيفة "ماركا"الإسبانية الضوء على أداء الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة بعد استئناف النشاط الرياضي عقب فترة التوقف بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وكشفت في تقرير لها الأحد، عن سبب تراجع أداء نجم البلوغرانا، وغيابه عن التهديف في المباريات الأخيرة، رغم تفوقه في التمريرات الحاسمة بمعدل 8 تمريرات ضمن المباريات التسعة التي لعبها.

وبحسب الصحيفة، فإن الأمر يعود إلى حالة الإرهاق التي يعاني منها اللاعب وحاجته إلى الراحة، قبل استئناف مباريات دوري الأبطال في شهر أغسطس المقبل، بسبب خوضه جميع دقائق المباريات منذ استئناف النشاط.


وكان معدل ميسي قبل التوقف من الأهداف 0.77 في المباراة ليصبح الآن 0.33 في المباراة بعد التوقف، لكن ذلك لم يمنعه من البقاء متصدرا لترتيب هدافي الدوري الإسباني برصيد 22 هدفا وبفارق 4 أهداف عن الفرنسي كريم بنزيما، مهاجم ريال مدريد.
واعترف كيكي سيتين، مدرب برشلونة، عقب مباراة بلد الوليد، السبت، التي فاز بها فريقه 1-0، بالأمر وقال: "هل يحتاج ميسي للراحة؟ بالتأكيد، تحدثت معه، لكن لم نسجل إلا هدفا واحدا، ولولا ذلك لكنا منحنا كثير من اللاعبين المزيد من الراحة".

وهز ميسي الشباك من ركلتي جزاء من مجموع 3 أهداف أحرزها لبرشلونة منذ استئناف الليغا، إذ سجل في ريال مايوركا هدفا وأمام ليغانيس وأتلتيكو مدريد من ضربتي جزاء.