الشريط الإعلامي

سائقو "اوبر وكريم" يقررون التصعيد ... وإقامة اعتصام يوم الثلاثاء المقبل

آخر تحديث: 2020-07-11، 08:22 am

أخبار البلد - رصد

قرر سائقو التطبيقات الذكية "اوبر و كريم" التوجه وإقامة اضراب عن العمل يوم الثلاثاء المقبل، وذلك بسبب ما يعاني منه السائق من قرارات وإجراءات لحقت به إلى جانب الخسائر الفادحة التي تعرض لها جراء جائحة كورونا، والمطالبة بتحقيق مطالبهم التي تم تقديمها لهيئة تنظيم قطاع النقل البري ووزارة النقل.

وفي ظل الأوضاع الصعبة تمثلت مطالبهم بالعمل على إعفاء السائقين من رسوم التصريح البالغة 400 دينار أو تمديد التصريح لسنة إضافية مجانية في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد، وتمديد العمر التشغيلي لسنتين إضافيتين أسوة بباقي قطاع النقل.

وطالبوا بشمول العاملين بالتطبيقات الذكية ببرنامج دعم عمال المياومة لما لحق بهم من أضرار في ظل الظروف السائدة واستجابة لأمر الدفاع.

ومن جانب الشركات المشغلة لهم ، وبسبب ما يتعرضون له ، دعوا وزراة النقل وهيئة تنظيم قطاع النقل البري بالقيام بدورهم الرقابي من حيث النسبة المقتطعة من ثمن الرحلات المرتفعة، مما جعل دخل الكابتن في تراجع وشبه استحالة إلى الإيفاء بإلتزامات الكابتن المتمثلة في أقساط البنوك ومصاريف التشغيل (فواتير وصيانة)، إضافة للرقابة على وقف العمل (البلوك) الذي اعتبروه بأنه قرار تعسفي بحقهم، دون اتخاذ الوسائل الإدارية من حيث التدرج بالعقوبة والانذار.