الشريط الإعلامي

شركات التخليص: النقل التبادلي بين “جابر” و”العمري” يطرد الترانزيت

آخر تحديث: 2020-07-09، 12:09 pm

أخبار البلد - قال نقيب أصحاب شركات التخليص ونقل البضائع ضيف الله ابوعاقولة ان تحويل نقل التبادل من جمرك جابر إلى جمرك العمري سيترتب عليه طرد تجارة الترانزيت بسبب الكلف العالية التي ستدفع من قبل الشاحنات عند مرورها عبر الاراضي الأردنية.

وبين ابو عاقولة في بيان صحفي انه سيترتب على ذلك خسائر جمركية تقدر بالملايين بالإضافة إلى تأثر قطاعات الخدمات / التخليص والشاحنات والمناولة والخدمات المساندة وغيرها، بالإضافة إلى الاستغناء عن مئات العمال العاملين في جمرك جابر.

وأشار ان خلال اليومين الماضيين تم إعادة عدد كبير من الشاحنات إلى مصدرها بسبب ارتفاع الكلف في حال مرورها عبر الاراضي الأردنية، حيث سيتم شحنها عن طريق البحر الامر الذي سيؤدي الاستغناء عن مرورها عبر الاراضي الأردنية.

واستهجن ابو عاقولة من قرار وزارة الزراعة بطلب تصريح مرور للبضائع التي تمر من منفذ جمرك جابر المارة بطريق الترانزيت محملة بالخضار والفواكة.

وأكد أن هذه البضائع مارة بطريق الترانزيت ولأول مره تعمل في هذه الإجراءات، مؤكدا أن قانون منظمة التجارة العربية لا تشترط مثل هذه الطلبات عند مرورها بالترانزيت عبر الاراضي الأردنية الا اذا كان هناك كتاب رسمي يفيد بوجود جرثومة او مرض معين معلن من قبل منظمة الصحة العالمية.

وطالب ابو عاقولة الجهات المعنية بالتدخل للسماح لعمل التبادل في مركز جمرك جابر كما كانت عليه سابقا، إضافة إلى إلغاء طلب تصريح مرور من قبل وزارة الزراعة بخصوص الخضار والفواكه.

وأشار أن بالوقت الحالي تم استحداث عملية التبادل بسبب جائحة كورونا وعدم تمكن السائقين السوريين واللبنانيين من الحصول على فيز مرور او دخول من قبل السلطات السعودية.