الشريط الإعلامي

العضايلة وجابر "يكسران" التباعد الكوروني... فمتى وقف العمل بقانون الدفاع...؟

آخر تحديث: 2020-07-05، 09:47 am
اخبار البلد-

 

زهير العزه

الغزوة الكورونية التي داهمت العالم بأسره ، وأرعبته وجففت منابع اقتصاده وأحرقت ملايين الدولارات في اقبية البحث المختبراتي ، من أجل الوصول لمضاد له ومواجهته في المعركة الشرسة، جعلتنا في الاردن كشعب ننصت لكل التوجيهات التي تصدرعن الحكومة وملتزمين بكل التعليمات التي يصرح بها الناطق باسم الحكومة الوزير امجد العضايلة ، وما يأتي من بعده من تعليمات واحصائيات يقدمها وزير الصحة سعد جابر وخاصة في مجال التباعد الكوروني.

لكن وللمفارقة الغريبة العجيبة التي استفزتني كما استفزت غيري من المواطنين ،هو ما ظهر في صور اللقاء بالسفار السعودية من عدم التزام وزراء الحكومة وعلى وجه الخصوص وزير الاعلام الناطق الرسمي بإسم الحكومة أمجد العضايلة ووزير الصحة سعد جابر بالتعليمات التي يطالبون المواطنين بالالتزام بها .

صحيح أن بعض من صدعوا رؤوسنا بضرورة الالتزام بما يصدر عن الحكومة من تعليمات متعلقة بمواجهة فايروس كورونا من إعلاميين او من هواة الاعلام او ممن يطلق عليهم" الفيسبوكيين" كانوا موجودين في هذا اللقاء ، لكنهم ليسوا بذي بال ، فالمشكلة هي عند وزراء الحكومة وعلى وجه الخصوص عند الوزيرين العضايلة وجابر المعنيين باطلاق التعليمات وارسالها الى المواطنين.

والسؤال الذي طرح ويطرح بعد اللقاء في السفارة والذي لايوجد به ادنى علامات للتباعد الكوروني ،كما لا يوجد ما يدل على ان الحضور من الوزراء والضيوف قد تقيدوا بتعليمات وزارة الصحة من حيث وجود القفازات او الكمامات ،هل فعلا تم" تنشيف " فايروس الكورونا كما قال الوزير جابر ؟ وهل ظهور الوزراء من خلال الصور في لقاء السفارة علامة أو مؤشرعلى ان الكورونا لم يعد موجودا في البلاد ؟واذا كان الحال هكذا وانتهينا من كورونا وهو ما دفع الوزراء بعدم اخذ الاحتياطات فتقاربوا ولم يتباعدوا ، ولم يلبسوا الكمامات او القفازات !، اذا نطرح السؤال التالي متى وقف العمل بقانون الدفاع.. .. مجرد سؤال ..؟