الشريط الإعلامي

السلطيون يستنكرون ورود تعريف لـ"جامعة البلقاء" يعترف بالكيان الصهيوني ,, ويطالبون بإقالة رئيس الجامعة

آخر تحديث: 2020-06-06، 08:32 pm
اخبار البلد - خاص 

انتقد واستنكر عدد من ابناء مدينة السلط باشد العبارات ما تضمنه تعريف جامعة البلقاء في أحد المواقع لتصنيف الجامعات على أن مدينة السلط مجاورة للكيان الصهوني.

وتداول العديد من ابناء المدينة عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة وثيقة لجامعة البلقاء تشير الى ان السلط تجاور دويلة الكيان المسخ اسرائيل .

وتالياً ما نشر على صفحات الفيس بوك :

وللتوضيح و كسلطي و أردني وفلسطيني الهوى أقول ...

- الحكومة الأردنية وقعت اتفاقية وادي عربة مع إسرائيل عام 1994 ومنذ ذلك الوقت يرفض الأردنيون كافةً هذه الاتفاقية المشؤومة و التي تعتبر ساقطة شعبيا .

- حسب معلوماتي تتجنب كافة الجامعات الحكومية والخاصة في الأردن اي تعاون او تنسيق من اي نوع مع اي جامعة في إسرائيل .

- السلط والبلقاء جغرافيا تجاور غور الأردن من جهه الضفة الغربية وهذا الجزء ينوي نتنياهو ضمه لإسرائيل ويبدو ان المسؤولين في جامعة البلقاء يستبقون الأحداث و يتحمسون لهذا الضم .

- من نافلة القول الحديث عن السلط ( التي تعانق وتتنسم روابيها كل صباح ومساء نسمات جبال نابلس والقدس ) وارتباط اهل السلط بفلسطين و بذلهم منذ عشرينيات القرن الماضي لدمائهم فداء لفلسطين والقدس معروف للقاصي والداني ولا زالت دماء شهداء السلط ندية تذكرنا بان صراعنا مع هذا الكيان الغاصب واذنابه وعملائه باقٍ ومستمر حتى دحره ونورث مقاومتنا وكرهنا له جيلا بعد جيل.

- اضعف الايمان نطالب شعبيا باستقالة رئيس جامعة البلقاء الذي بالتأكيد ينتظره منصب حكومي هام أسوة بعرابي وكتبة ومفاوضي وادي عربة الذين تقلدوا ارفع المناصب لاحقا .

عاش الأردن أرض الرباط حرا عزيزا ...

وعاشت فلسطين حرة عربية من النهر إلى البحر ...

وليخسا الخاسؤون ...

و # يا هلا بقرايبي .