الشريط الإعلامي

زواتي : الطاقة عصب الاقتصاد

آخر تحديث: 2020-05-25، 08:38 am
اخبار البلد ـ قالت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي، إن قطاع الطاقة والثروة المعدنية حقق انجازات عديدة خلال الأعوام الماضية، جاءت نتيجة لتخطيط وتنفيذ من كوادر القطاع المتميزة والتي تسعى لتعزيز رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني بأن الطاقة هو عصب العملية الإقتصادية.


واكدت زواتي أهمية قطاع التعدين ودوره بتعزيز الاقتصاد ومساهمته في الناتج المحلي الاجمالي، للوصول الى تحقيق أمن التزود بالطاقة والاستغلال الامثل للموارد الطبيعة وبنهج تشاركي مع جميع الجهات المعنية وبما يتوافق مع رؤية الاردن 2025 والتزامات القطاع الواردة بخطة النهضة ضمن دولة الانتاج ودولة التكافل .


وقالت زواتي: "ونحن نحتفل بمناسبة عيد الاستقلال، نسعى لتعظيم هذه الانجازات مستقبلا من خلال خطط تتمحور حول الاعتماد على الذات لتحقيق أمن التزود بالطاقة وزيادة الاعتماد على المصادر المحلية وخفض كلفة الطاقة والاستدامة، اضافة الى زيادة الإستثمار في الثروات المعدنية".


وبينت ان وزارة الطاقة والثروة المعدنية وعلى الرغم من التحديات العديدة التي تمت مواجهتها، حققت انجازات ادت الى ايصال الاردن الى المرتبة الاولى بمحور ايصال الكهرباء للسكان وفقا لمؤشر التنافسية العالمي، كما ادت تلك الانجازات الى ان يحتل الاردن المرتبة الاولى في الشرق الاوسط وشمال افريقيا والسادسة عالميا وفقا لتقرير كلايمت سكوب 2019 في مجال الاستثمار في الطاقة المتجددة، وحصول الاردن على المرتبة الأولى بحصة الفرد من الاستطاعة من الطاقة المتجددة على مستوى الدول العربية، كما تمكن الأردن وطوال العام من تأمين التزود بالمشتقات النفطية في المملكة بنسبة 100 بالمئة.


أما في قطاع الثروة المعدنية، فقد شكلت الصادرات بهذا القطاع في عام 2019 ما نسبته 19.7 بالمئة من صادرات الاردن و 7.6 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي.


وأشارت زواتي الى أنه وفي مجال القطاع النفطي، فقد استمر تزويد المستهلكين بجميع المشتقات النفطية وذلك من خلال سلسلة التزويد والتي تشمل مصفاة البترول الاردنية وشركات تسويق المحروقات وجميع المحطات المنتشرة في المملكة، وبهدف تنويع مصادر استيراد النفط الخام عاد تزويد النفط العراقي الى الأردن عام 2019 وذلك من خلال توقيع الاردن مع الجانب العراقي اتفاقا على استيراد 10 آلاف برميل يوميا من النفط العراقي بموجب مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين الاردني والعراقي، وقد تم نقل ما مجموعه 908 الاف برميل من النفط العراقي منذ بدء الاستيراد في أيلول وحتى نهاية العام 2019.


واوضحت انه وانطلاقا من سعي الوزارة الى زيادة أمن التزود بالطاقة، فقد تم افتتاح مرافق عمان الاستراتيجية للمشتقات النفطية بسعة ( 250- 300 ) ألف طن مشتقات نفطية و8000 طن غاز بترول مسال، وتقع هذه المرافق في منطقة الماضونة وتهدف الى توفير وتعزيز المخزون الاستراتيجي للمشتقات النفطية، وهي اضافة مهمة تصب بتعزيز مفهوم أمن الطاقة في الأردن.


وفي مجال الغاز الطبيعي وتعزيزا للاعتماد على الذات، فقد تم في العام 2019 زيادة انتاج حقل الريشة الغازي بحفر بئري الريشة رقم (48)، (49) وربطهما مع الابار المنتجة في حقل الريشة الغازي، فيما لم يتم حفر أي بئر منتج في الريشة منذ عام 2011 ، ويقدر معدل قدرة إنتاج أبار حقل الريشة الغازي حوالي 19 مليون قدم مكعب يوميا مما ساهم بتوليد الطاقة الكهربائية خلال هذه الفترة.