الشريط الإعلامي

(رغم اقتراب خطر كورونا .. رونالدو يقامر بسلامته للمرة الثانية)

آخر تحديث: 2020-04-20، 06:53 am
اخبار البلد-


خرق كريستيانو رونالدو قواعد العزل الصحي والقيود المفروضة من قبل السلطات البرتغالية لاحتواء ومنع تفشي كوفيد-19 في البلاد، وذلك بحضوره حفل عيد ميلاد ابنة شقيقته، بالقرب من مكان إقامته في الحجر الصحي في مسقط رأسه ماديرا، في نفس الوقت الذي يزداد فيه خطر كوفيد-19 من الأسرة، باكتشاف حالات مصابة بالقرب من المنزل

وتعرض رونالدو لانتقادات لاذعة من قبل المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، لتعمده اختراق قواعد حظر التجول، بترك منزله للاستمتاع بوقته في منزل شقيقته بعيد ميلاد ابنتها، رفقة خطيبته جورجينا رودريغيز، وسط مخاوف من تفشي المرض، بعد اكتشاف 12 حالة مصابة على بعد 20 كيلو متر من منزله الفاخر المؤجل في قرية هادئة في جزيرة ماديرا

وتفرض السلطات البرتغالية الكثير من القيود على المواطنين لوقف زحف الوباء التاجي في البلاد، بجانب ذلك، هناك تحذيرات مسبقة من قبل إدارة يوفنتوس على كل اللاعبين بدون استثناء بالالتزام بالحجر الصحي، بعد إصابة الثلاثي روغاني، باولو ديبالا وبيلز ماتويدي بالفيروس، مع ذلك خرق كريستيانو هذه القواعد مرتين في عزلته في مسقط رأسه

وكانت المرة الأولى بظهوره في ملعب تدريب ماديرا رفقة مجموعة أشخاص، وكأنه يخوض حصة تدريبية جماعية، وهو ما أثار غضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، وجعل مسؤول الصحة في المدينة، يُدين هذا التصرف بشكل غير مباشر، بالتأكيد أن رونالدو لم يحصل على إذن، وأيضا لا يتمتع بامتيازات خاصة عن كل المواطنين

في السياق ذاته، ترددت أنباء في وسائل الإعلام الإيطالية عن بوادر أزمة منتظرة بين رونالدو ونادي يوفنتوس، لرفض هداف ريال مدريد التاريخي العودة الشهر المقبل لبدء التدريبات الجماعية استعدادا لاستكمال الموسم، إذا تقرر استئنافه مع حلول يونيو/ حزيران المقبل،وذلك لشعوره بأن الوضع في إيطاليا لا يشجع على العودة في هذا التوقيت