الشريط الإعلامي

الحجاوي : هذه اسباب "حظر التجول الشامل"..ونتجه "لرفع الحظر" عن احياء اربد

آخر تحديث: 2020-04-09، 12:03 pm

اخبار البلد ـ انس الامير

قال عضو اللجنة الوطنية للأوبئة الدكتور بسام حجاوي، "إن عمليات الشفاء بين مصابي كورونا المستجد، هي عمليات تراكمية بفترات مختلفة"، مؤكداً أن عدد الحالات المسجلة في الايام الثلاث الماضية كانت جيدًا، لكنها ليست مؤشراً على احتواء الوباء بالكامل.

وأوضح الحجاوي في حديثه لـ اخبار البلد، أن هذه الوباء يعتبر جائحة وعملية تسجيل اصابات قليلة خلال الأيام الثلاث الماضية ليس مؤشراً يدل على احتواء الوباء، حيث إن الفترة التي يجب أن لا تسجل فيها اصابات لا تقل عن 10 ايام إلى 14 يوماً، لافتاَ إلى أن منظمة الصحة العالمية هي من تستطيع طمأنة الدول حول انتهاء الجائحة.

وأضاف أن الفترة التي تمر على الأردن ليست سهلة، لانها من الممكن أن تكون فترة الحضانة وانتشار المرض.

وأكد الحجاوي أن الحظر الذي أكدته الحكومة لمدة 48 ساعة، أتى بهدف الفصل بين مراحل الوباء، وإعادة ترتيب بعض الملفات، والاحتياط كذلك من يوم الجمعة الذي يشهد افعال وخيمة من المواطنين.

وتابع "من غير الممكن أن نخمن الوصل إلى بر الأمان، مؤكداً أنه مادام يتم تسجيل اصابات سيبقى الحظر قائماً، وستيم فك القيود حسب الارقام والقراءات التي تصدر عن الوباء ودرجة تأثيره".

كما أكد أن الحكومة تستند في قراراتها على ما يصدر عن لجنة الأوبئة من ارقام وقراءات، ويتم ترجمتها إلى اجراءات، بحسب ما تقضية الضرورة، مع الوضع بعين الإعتبار الموازنة بين الجوانب الصحية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها.

وذكر الحجاوي أن هناك تفكير في رفع العزل عن احياء وقرى اربد، بعد عدم تسجيل اصابات بكوفيد_19 مؤخراً في الآونة الماضية، مشيراً إلى أنه يجب الالتزام والحذر من قبل المواطنين، وعدم الراحة والتصرف وكأن الجائحة انتهت.