الشريط الإعلامي

مسلم بنغالي يتنازل عن حقوق الملكية الفكرية الخاصة بجهاز التنفس الاصطناعي لإنقاذ البشرية من" كورونا"

آخر تحديث: 2020-04-03، 07:05 pm
اخبار البلد ـ 

تنازلت شركة أمريكية رائدة في التكنولوجيا الطبية، يديرها مسلم من أصل بنغالي، عن حقوق الملكية الفكرية الخاصة بجهاز للتنفس الاصطناعي، في بادرة فريدة سيكون لها مساهمة في إنقاذ البشرية من فيروس كورونا.

جاء ذلك في بيان لـ”ميدترونيك” الأمريكية لصناعة الأجهزة الطبية (مقرها أيرلندا)، نشرته على موقعها الإلكتروني.

وذكر البيان أن "الشركة أعلنت في 30 مارس / آذار 2020 أنها تشارك علانية مواصفات التصميم الخاصة بجهاز التنفس الاصطناعي Puritan Bennett ™ 560 (PB 560) لتمكين شركات العالم من تقييم خيارات التصنيع السريع لأجهزة التنفس الاصطناعي لمساعدة الأطباء والمرضى الذين يتعاملون مع فيروس كورونا.

وأضاف البيان أن هذا القرار يتماشى مع إرشادات إدارة الغذاء والدواء الأمريكية ويتوافق مع الاستجابة الطبية والصحية العامة للوكالات الحكومية عالميا.

وبحسب البيان، فإن الجهاز الذي تخلت الشركة عن حقوق ملكيته الفكرية، قد صنع في 2010، وبيع في 35 دولة.

وقال إن الكتاب الخاص بمنتجات وخدمات PB 560 الجهاز، ووثائق متطلبات التصميم، ووثائق التصنيع، والمخططات، متوفرة الآن على موقع Medtronic.com/openventilator.

من جانبه أكد عمر إشراق، المدير التنفيذي لشركة ميدترونيك، فتح حقوق الملكية الفكرية لجهاز التنفس الصناعي الخاص بشركته ما يتيح للجميع حق تصنيعه.

وقال في تغريدة على "تويتر” إن جهاز التنفس الاصطناعي BP560 بات مصدرا مفتوحا.

وأضاف أن تصميمات شركته ستكون متاحة للتصنيع من قبل الجميع، مضيفا أن التحدي غير المسبوق الذي يواجه البشرية يتطلب استجابة غير مسبوقة.

وعمر إشراق هو رجل أعمال أمريكي بنغالي ويشغل منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "ميدترونيك” التي تعد من أشهر الشركات العالمية المصنعة لأجهزة التنفس الاصطناعي.

ومؤخرا وعلى ضوء أزمة كورونا أوعزت حكومات العالم بزيادة إنتاج أجهزة التنفس الاصطناعي للتخفيف من أعراض المشاكل التي يسببها فيروس كورونا على الجهاز التنفسي، حيث يساعد الجهاز في دعم مجرى الهواء عند الأطفال والكبار.