الشريط الإعلامي

خبير أوبئة يؤكد كورونا مستغل ويستطيع تغير بؤرة انتشاره..والوضع لغاية الآن يتطلب الحذر الشديد

آخر تحديث: 2020-04-01، 11:11 am
اخبار البلد ـ انس الامير

قال استشاري الوبائيات وعضو اللجنة الوطنية للأوبئة الدكتوربسام الحجاوي، إن تراجع ارقام الأصابة تمنح الطمأنينة بأن الوباء كورونا يجفف تدريجياً داخل المملكة، لكن لا يجب أن يرخي المواطن دفاعه بتاتاً.

واكد في حديث لـ اخبار البلد أن منع التجول الكامل يوم الجمعة المقبل، أتى بهدف ابقاء الموطن في إطار أن الوضع لا يسمح له بالتصرف كما ييرد، كما أتى ايضاً بهدف عدم تكون اعتقاد لدى المواطن أن كورونا المستجد تم القضاء عليه.

الحجاوي أوضح أن أي تصرفات خارجة عن الإطار المتبع حالياً قد يعيد المراحلة المتقدمة التي تم الوصول اليها في مكافحة الوباء إلى نقطة الصفر، لافتاً إلى أن الدول المتقدمة مثل ايطاليا لم يتبع مواطنيها إجراءات مكافحة الوباء فتفشى لديهم بشكل رهيب.

وأضاف الأصابات 6 التي اعلن عنها أمس الثلاثاء، أمر جيد ومفرح في ذات الوقت، وذلك لتراجع عدد الاصابات لهذا القدر، لكن الطمأنينة يجب أن يشعر بها المواطن عند متابعة انخفاض الارقام لمد لا تقل عن 5 أو 6 ايام.

وبين الحجاوي أن الأوبئة تستغل الفرص في التنقل، وهذا يلزم جهوداً جهيدة لمجابهتها، ولكن أمر السيطرة عليها بشكل كامل صعب ويحتاج إلى وقت لأنه يستغل الاوضاع.

الحجاوي تحدث عن نسبة الوفايات في الأردن بكورونا المستجد، مقارنة مع نسبة الاصابات قائلاً "إن الأوبئة تقرأ وفايتها بعد رؤية الارقام القادمة عنها، حيث إن العلومات تشير إلى أن نسبة 80% يتعافون من كورونا المستجد ولا يكون له أي تهديد على حياتهم، بينما 20% منه يعانون من مضاعفات تؤدي إلى الوفاة في بعض الحالات".

ولفت إلى أن اعمار المتوفين الـ 5 في الأردن تتجاوز 65 عاماً، مؤكداً أن الوباء يصبح خطيراً عند بداية وفاة الفئة الشابة منه، كما يحدث في ايطاليا حالياً، لذلك يجب عدم الاستهانة بالأمر وأتباع كافة القرارات والاجراءات المكافة لكورونا للخلاص منه.