الشريط الإعلامي

ابو ذياب : إعادة أموال المعتمرين بحاجة لتنسيق مع السعودية

آخر تحديث: 2020-02-27، 04:41 pm
اخبار البلد - أبدى أمين سر جمعية وكلاء السياحة والسفر كمال أبو ذياب، تفهمه لقرار المملكة العربية السعودية، المتعلق بوقف استقبال رحلات العمرة مؤقتا، للحفاظ على سلامة المعتمرين .


وقال أبو ذياب إن القرار تسبب بإلغاء جميع الرحلات والحجوزات لنحو (7 إلى 10) آلاف معتمر أردني خلال الأسبوعين المقبلين.


 
وأضاف، أن معتمرين أردنيين توجهوا اليوم إلى المطار للسفر إلى مكة المكرمة لأداء مناسك العمرة لكن لم يُسمح لهم بالسفر عملا بالقرار السعودي.


وبسؤاله عن المبالغ المالية التي دُفعت من قبل المواطنين، قال أبو ذياب إن المعتمر وحسب الأنظمة الجديدة وقبل صدور التأشيرة الإلكترونية يدفع كافة المبالغ المترتبة عليه وتشمل رسوم التأشيرة والضرائب وأجور النقل وحجوزات الفنادق، وتدفع مباشرة في المسار الإلكتروني للدفع، إضافة لأجور تذاكر السفر وأجور الحجز بالحافلات .


وأشار إلى أن التعامل مع القرار السعودي سيكون من خلال حلين اثنين، الأول من خلال إعادة جدولة الرحلات وتأجيلها لحين استئناف رحلات العمرة، أما الثاني فهو التواصل مع جميع الجهات لإعادة الأموال التي دفعت مسبقاً.


وعن الحل الثاني، أكد أبو ذياب أنه بحاجة لبحث وتنسيق عالٍ مع كافة الجهات من شركات طيران ومكاتب العمرة، وكذلك الجانب السعودي على صعيد رسوم التأشيرة وكلف الإقامة في الفنادق.