الشريط الإعلامي

من الذي سرب الوثيقة الامنية واضر "الباشا الحواتمة" اكثر مما نفعه ؟!

آخر تحديث: 2020-02-22، 10:45 am
اخبار البلد - خاص 

اثار الكتاب الداخلي الموجه من مدير الامن العام اللواء الركن حسين الحواتمة الى مرتبات الجهاز والذي تم تسريبه الى بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي والذي يحذر منتسبي الجهاز من استخدام الواسطة والمحسوبية لاخذ حق زملائهم ، اثار موجة من الانتقادات لكون الكتاب داخلي وموجه لمنتسبي الجهاز فقط وليس للعامة ويعتبر من الكتب السرية والداخلية .

متابعون للشأن المحلي ، قالوا ان هذه الحادثة تعتبر من الحوادث الخطيرة التي لا يمكن الاستهانة بها والتي تضرب سرية الوثائق الخاصة بجهاز الامن العام ، معتبرين ان من استطاع وقام بتسريب هذه الوثيقة والمعلومات قادر على تسريب معلومات ووثائق سرية اخطر .

وشددوا على ضرورة اصدار بيان من الامن العام يوضح حقيقة الموضوع بالاضافة الى تشكيل لجنة للتحقيق مع من سرب الوثيقة الى العامة ليكون عبره لكل من تسول له نفسه تسريب اسرار ووثائق ومعلومات سرية تخص الجهاز فقط .

واشاروا الى ان من قام بتسريب الوثيقة ولو كان يظن او يعتقد انه يخدم المدير الجديد اللواء الحواتمة ، فانه يضره ويضر الجهاز اكثر من النفع فرجل بحجم وخبرة وسيرة ومسيرة الحواتمة لا يحتاج الى تسويق والترويج لعمله وانجازاته و قراراته الخاصة والسرية .

ويبقى السؤال من الذي سرب الكتاب ؟ وهل سيخرج الامن العام ببيان بخصوص الموضوع ؟ وما هي الاجراءات التي سيتخذها الامن العام بحق الشخص الذي سرب الكتاب ؟.