فقد عرض مطعم "مانهاتن بار آند غريل" في قائمته شريحة لحم تحت اسم "ليديز فيليه" أو "فيليه السيدات"، وهي شريحة أصغر حجما من شرائح اللحم الأخرى.

وشارك  فيكي أندروز، وهو كاتب متخصص عن الطعام، صورة من خيارات شرائح اللحم الموجودة في قائمة المطعم على "تويتر"، حيث عرض شريحة لحم السيدات التي يبلغ حجمها حوالى 226 غراما، وسعرها 18.95 جنيها إسترلينيا.

ويوجد على قائمة المطعم أيضا شريحة لحم نيويورك ويبلغ حجمها 340 غراما، بالإضافة إلى شريحة لحم بحجم 283 غراما، وأخرى بحجم 453 غراما.

وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، لم ترض النساء عن حقيقة أن مثل هذا المطعم يعرض عليهن شريحة لحم بأصغر حجم لديه.

وعلق أحد المستخدمين قائلا إن "على النساء مغادرة المطعم إذا رأوا هذا الطبق في القائمة"، مضيفا: "نحن في 2020 ولسنا في 1920!".

وقال أحد القائمين على المطعم لصحيفة "مترو" البريطانية: "لقد أكسبنا رد الفعل العنيف بعض الدعاية، بالنظر إلى أننا شركة عائلية صغيرة في ليفربول".

وأضاف: "هذه الشريحة من اللحم كانت في قائمتنا منذ اليوم الأول لنا في عام 2015، وبسبب ارتفاع الطلب عليها من كثير من زبائنا الإناث قمنا بتسميتها فيليه السيدات. إنه طبق شهير للغاية، وهي إحدى أفضل شرائح اللحم مبيعا لدينا".