الشريط الإعلامي

في سابقة لم تحدث ..رئيس جامعة الزيتونة يستقبل المهنئين والمباركين في ديوان ابناء الكرك

آخر تحديث: 2020-01-28، 06:53 pm
اخبار البلد
 

من حق أي رئيس جامعة سواء اكانت حكومية او خاصة ان يفرح وان يسعد بمنصبة وبالقرار الذي اختصر الخيار والاختيار عليه لان بريق المنصب الاكاديمي يدخل الفرح والسعادة لصاحبه لانه يقدر مكانته العلمية وشهادته الاكاديمية وهذا خلاصة ما حصل مع الدكتور محمد المجالي الذي جرى اختياره رئيس لجامعة الزيتونة الخاصة لاربع سنوات قادمة ....الغريب في الامر ليس الفرحة الغامرة لعطوفة الرئيس بل مكانها وطريقة التعبير عنها فالرئيس المكلف والمعين الدكتور المجالي قرر وبدلا من اختيار الجامعة مكاناً لتلقي التهاني والتبريكات باعتبار المنصب اكاديمي لصرح معرفي وليس منصب سياسي او اجتماعي او عشائري .

عطوفة الرئيس قرر استقبال المهنئين والمباركين في ديوان ابناء الكرك في دابوق وليس مقر الجامعة او في مكتبة ولا نعلم السر او اللغز من وراء هذه الخطوة التي استهجنها البعض واعتبرها سابقة خطيرة وغير مقبولة اكاديمياً او عشائريا او اجتماعيا ولكن يبقى الجواب لدى عطوفة الرئيس المجالي الذي يبدو انه اراد ان يوصل رسالة لهذه الخطوة التي لم تحدث من قبل ولن تحدث مطلقا .