الشريط الإعلامي

مبروك للمشاهد الاردني .. يسعد صباحك بدون لانا القسوس

آخر تحديث: 2020-01-24، 09:17 am
اخبار البلد - خاص 

بالرغم من حالة الحزن والارتباك التي كانت مخيمة على المذيعة لانا القسوس وهي تقرأ البيان الاخير على شكل رثاء والكلمات الاخيرة التي كانت تستهدف منها جذب المشاهدين واستقطابهم لرحلة الوداع الاخيرة من برنامج يسعد صباحك حيث قرأت كلمات منتقاة معبرة ومختارة بعناية ظل اجواء حزينة كانت بادية على ملامح وجهها وبالرغم من كل هذا فان عدد كبير من المواطنين قد فرحوا وسعدوا بما سمعوه في هذه الايام الشتوية معتبرين ان ذلك يوم الخلاص والتحرير وانهاء الهيمنة والنفوذ لهذه المذيعة التي بقيت لاكثر من (15) عاماً تدير البرنامج وتسيطر عليه حتى فقد بريقه وألقه ونجاحه .

فلتذهب لانا القسوس الى اي مكان ولها التوفيق والنجاح ونتمنى لها ذلك لانها افسحت المجال للتغيير ان يتسيد من جديد على مشهد "يسعد صباحك" الذي سنشاهده الاسبوع المقبل مع اهم مذيعة وارقى من تسلم هذا البرنامج في وقت سابق انها المذيعة "رنا سلطان" التي أقصيت ذات يوم بمؤامرة دبرت في الخفاء وها هي اليوم تعود لتصويب البرنامج والانطلاقة به نحو النجومية باعتبار ان برنامج يسعد صباحك الذي "شاخ" وترهل وتكلست مفاصله وتقطعت اوتاره يحتاج اليوم من يعيده الى الحياة لينطلق من جديد بكل ما هو جديد .

لانا القسوس وبصرف النظر عن طريقة تركها لهذا المنصب الذي كتب لها وعليها فانها غادرت بعيداً من هنا بارادتها او بالتوافق كما قالت فان المواطن والمشاهد هو الرابح الاكبر لانه سيشاهد برنامجاً صباحياً قوياً بدون لانا القسوس .