الشريط الإعلامي

صفوت ابو شمالة .. مسيرة والتزام و"مجتهد" ومسلح بالخبرة والاخلاق ..شهادة بحق رجل ظلمناه

آخر تحديث: 2020-01-14، 09:45 am

اخبار البلد- خاص

صفوت ابو شمالة ليس طارئاً على مهنته التي اختارها واختارته فكانا معاً وسوياً متلازمين ... ابو شمالة هذا الشاب الذي تخرج من جامعة البتراء بتخصص المحاسبة لم يكتفِ بهذا التخصص بل زاد عليه خبرات ودورات ودخل عالم الوساطة المالية من بوابة الامل التي كانت شركة ثقيلة ووازنة وذو مكانة بفعل وزنها النوعي في السوق المالي وتدرج هناك حتى وصل الى اعلى سدة الادارة والقيادة حيث يتولى الان منصب المدير العام بالوكالة لهذه الشركة التي تحتاج ادارة شابة و وازنة وواعية تعيد الهيبة والمكانة والاستقرار وتخلص الشركة من الامراض المزمنة والاعاقات التي اوقفت من مسيرتها وسيرتها فالشركة تحتاج اليوم اكثر من اي وقت مضى الى ادارة تعي التفاصيل وتفهم كل الخطوط وتعلم اكثر كيف يتم طبخ القرار ولديها وعي اكثر بتاريخ الشركة ودورها وزبائنها ومشاكلها او حتى العقد التي كانت تقف امام المنشار في كل لحظة.


صفوت ابو شمالة ابن الشركة التي ولد بها وترعرع وكبر في كل الوظائف والمناصب والدرجات حتى استلم مدير الوساطة قبل ان يصبح مديراً عاماً  بالوكالة بخيار وقرار من وزير المالية الاسبق عمر ملحس الذي يتولى رئاسة مجلس الادارة للشركة الذي يضم نخبة متميزة من الكفاءات والخبرات والتجارب الحية فهؤلاء وجدوا  بـ ابو شمالة قائداً لسفينة الشركة التي بدأت تعيد توازنها وتبحر من جديد بعد انسجام كلمات الموسيقى مع اللحن والتئام الخطة والعنوان مع الادارة والارادة والتنفيذ اليومي حيث تشير البيانات والارقام بان الشركة بدأت تخلع ثوبها الماضي وتتخلص من تركتها وامراضها وقروضها وديونها والصفقات المشبوهة والتمويلات المتفجرة التي كشفت المستور وغير المستور .


" الي ما بعرف الصقر بشويه" ونحن فعلنا مع صقر الأمل ابو شماله ذات الشيء في حينٍ من الزمن وقبل وقت ليس بالقصير فظلمناه و" ذبحناه" و" سلخناه" ولم نكن نعلم ان ابو شمالة هو  "مايسترو "  وصاحب خلق واخلاق نادراً ما تجدها في سوق المال حيث الجشع والطمع والانانية المفرطة والاستغلال .. ابو شمالة يمثل نهج وخلق وذكاء وشرف واحترام وعطاء يكرهه البعض علماً انه محب للجميع ليس لسبب بل لانه شابٌ ناجح ومجتهد مثابر وقادر على ان يفهم المعادلة باخلاق وشرف فله منا كل الاحترام بعد ان تبين لنا بانه رجلٌ مقدام يسير نحو النجاح بالتزام اما من يتصيدون لهذا الرجل فنقول لهم ان ابو شمالة لا يلتفت مطلقاً الى الماضي لان عيونه دوماً الى الامام والى المستقبل