الشريط الإعلامي

الحكومة الفلسطينية تجتمع الأربعاء لبحث إعلان واشنطن بشأن الاستيطان

آخر تحديث: 2019-11-19، 06:02 pm
اخبار البلد
 
عقد الحكومة الفلسطينية، الأربعاء، اجتماعا طارئا، لمناقشة التبعات المترتبة على إعلان الولايات المتحدة الأمريكية الأخير، بشأن الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، في بيان صحفي تلقت وكالة الأناضول نسخة منه، إن حكومته بدأت بالتحرك مع مؤسسات القانون الدولي ودول العالم، للوصول إلى إجماع دولي رافض للإعلان، واتخاذ إجراءات ضده.

وعقدت القيادة الفلسطينية الثلاثاء، اجتماعا طارئا برئاسة الرئيس محمود عباس، في رام الله، لبحث إعلان الولايات المتحدة الأمريكية الأخير.

وقررت القيادة الفلسطينية التحرك على المستويين العربي والدولي ضد القرار، كما قررت الإبقاء في حالة انعقاد دائم.

وتضم القيادة الفلسطينية (الرئيس الفلسطيني، أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، اللجنة المركزية لحركة فتح، رؤساء الفصائل، قادة أجهزة الأمن، رئيس الوزراء).

والإثنين أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي، أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة "مخالفة للقانون الدولي".