الشريط الإعلامي

المملكة تعوم بالاحتجاجات والحكومة "غايب طوشة "

آخر تحديث: 2019-11-14، 12:27 pm
اخبار البلد  -  خاص 

عدة  احجاجات  جالت المملكة يوم  امس  تعددت خلالها المطالب الا ان الهدف  واحد الحصول على  حق مشروع ومكتسب لهم ...الاحتجاجات والتي باتت تتكرر باستمرار في  العاصمة والمحافظات باعتبار انها الطريقة  الوحيدة السلمية التي يستطيع المواطن من خلالها التعبير  عن رايه  والمطالبة  بحقوقه والحصول عليها  بعيداً عن المناوشات والمنازعات  الا ان  تكرارها بدا يشير الى دلالت عدة منها بان  الحكومة الاردنية  باتت تنتظر  خروج المواطن  الى الشارع  العام ليحصل على حقه   وكان الحقوق لا تؤخذ الا  في حال  تم الاحتجاج..  عدا ذلك   ان تعدد الاحتجاجات  تؤكد للمواطن بان حقه مسروق وان  عدم رؤية احب الحق  في يجول  الشوارع معترضاص  يدل على تنازله  عن حقه  الامر الذي يظطر المواطن للخروج والدفاع عنها كي لا يعتقد المسؤول  ان الشعب الاردني  لا يستطيع الدفاع  عن  حقوقه المسلوبة  والمنهوبة ..

يوم  امس  نفذت اللجنة  الشعبية  لمخيم البقة   وقفة احتجاجية  أمام دوار الشؤون في المخيم طالب المشاركون فيها بالإفراج عن المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي مؤكدين على ضرورة الإفراج عن كل من منير عقل وسلمان المساعيد الذين تم اعتقالهما بمداهمة منازلهم في 27/9/2019، ومقداد الشيخ قبل ذلك بأسابيع؛ دون توجيه تهمة أو السماح لذويهم بزيارتهم... 

فيما نفد العشرات من العاملين في مصنع إسمنت الرشادية لافارج ، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية، رفضاً لقرار لمجلس إدارة شركة لافارج، يقضي بإنهاء خدمات 200 عامل في مصنعي الرشادية والفحيص... كما ما زال  الشباب المتعطلين عن العمل  محتجون امام الديوان الملكي يمارسون حقهم المشروع في البحث عن وظيفة حيث بات اطول اعتصام للمتعطلين عن العمل  بالرغم من عدم تواصل احد الجهات مع هؤلاء الشباب

وغيرها من الاحتجاجت اليومية  التي تطالب  الحكومة  بالحقوق التي نص عليها الدستور الاردني  الا انها سلبت منهم  بسبب بعض  المسؤولين والمتنفذين  الذين يضعون الوطن والمواطن اخر اهتمامهم ويفضلون المصلحة الخاصة عن مصلحة الوطن .