الشريط الإعلامي

انتصار كبير للريال وتاهل يوفنتوس وسان جيرمان

آخر تحديث: 2019-11-08، 11:19 am
أخبار البلد  - في دوري ابطال اوروبا حقق ريال مدريد انتصارًا عريضًا بنتيجة (6-0) على ضيفه جالطة سراي التركي، ضمن منافسات الجولة الرابعة لدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، في معقله "سانتياجو برنابيو". وسجل الأهداف لريال مديد، البرازيلي الشاب رودريجو "هاتريك" في الدقائق (4 و7 و92)، وراموس من ركلة جزاء (14)، وبنزيما "هدفين" في الدقيقتين (46 و81)

وبهذا الانتصار يرفع ريال مدريد رصيده إلى 7 نقاط في وصافة المجموعة الأولى خلف باريس سان جيرمان المتصدر بالعلامة الكاملة "12 نقطة"، بينما تجمد رصيد جالطة سراي عند نقطة وحيدة في ذيل الترتيب.وكسر ريال مدريد النحس الذي لازمه في بطولة دوري الأبطال خلال المباريات التي خاضها على ملعبه، حيث كان آخر انتصار له ضد فيكتوريا بلزن التشيكي في أكتوبر / تشرين أول عام 2018

وأحرز شاختار دونيتسك هدفين في الوقت المحتسب بدلا من الضائع ثانيهما من ركلة جزاء ليخطف تعادلا مثيرا 3-3 مع مستضيفه دينامو زغرب بعدما أنهى الفريقان المباراة بـ10 لاعبين ومنح آلان باتريك التقدم لشاختار في الدقيقة 13 وأدرك برونو بيتكوفيتش التعادل في نهاية الشوط الأول لكن الإثارة جاءت بعد الاستراحة. وطُرد نيكولا مورو لاعب دينامو لحصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة 73 وبعد ذلك بـ6 دقائق طُرد مارلوس لاعب شاختار للسبب ذاته.وهيأ بيتكوفيتش الكرة إلى لوكا إيفانوشيتس ليمنح التقدم لدينامو في الدقيقة 83 وعزز بطل كرواتيا تقدمه بعد ذلك بـ6 دقائق عبر أدريان أديمي بعد تمريرة داني أولمو العرضية. لكن الفريق الزائر كان له رأي آخر وقلص جونيور مورايس الفارق بضربة رأس عقب تمريرة فيكتور كوفالينكو العرضية في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع ثم تقدم أندريه بياتوف حارس شاختار للمشاركة في ركلة ركنية ليحصل على ركلة جزاء بعد تدخل من كيفن تيوفيل-كاترين. ونفذ تيتي ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة الثامنة من الوقت بدل الضائع ليتساوى الفريقان برصيد 5 نقاط لكل منهما من 4 مباريات. ويتصدر مانشستر سيتي المجموعة بـ10 نقاط فيما يملك أتالانتا نقطة واحدة في المركز الأخير

واستغل باير ليفركوزن الألماني الصورة الباهتة التي ظهر بها ضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني ليحقق انتصاره الأول في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، بهدفين لواحد، ويؤجل حسم تأهل الأتلتي لدور الـ16 وتعد هذه هي الخسارة الأولى لـ"الروخيبلانكوس" في النسخة الحالية من "التشامبيونز ليج". وتجمد رصيد أتلتيكو عند 7 نقاط في المركز الثاني، ليتأجل بذلك حسم تأهله لدور الـ16 إلى الجولة المقبلة، عندما يحل ضيفا على يوفنتوس الإيطالي، الذي ضمن التأهل بفوزه القاتل خارج قواعده على لوكوموتيف موسكو الروسي (1-2)، في 26 من الشهر الجاري. سجل أصحاب الأرض هدفا في كل شوط، حيث دخلوا الاستراحة متقدمين بمساعدة النيران الصديقة بهدف سجله النجم الغاني توماس بارتي بالخطأ في مرماه في الدقيقة 41

وفي الشوط الثاني عزز المهاجم الشاب كيفن فولاند من تقدم الألمان بهدف ثان في الدقيقة 55

وفي الوقت المحتسب بدلا من الضائع، سجل ألفارو موراتا هدفا شرفيا للمدريديين، ولكنه لم يكن كافيا لتغيير النتيجة

و اقترب توتنهام هوتسبر من مرافقة بايرن ميونخ الألماني إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بعد أن دك شباك مضيفه النجم الأحمر الصربي برباعية نظيفة في اللقاء الذي احتضنه ملعب (النجم الأحمر) في بلغراد انتهى الشوط الأول بتقدم الفريق اللندني بهدف نظيف جمل توقيع الأرجنتيني جيوفاني لو سيلسو في الدقيقة 34 في لقطة غريبة ارتدت فيها الكرة من القائم في أول مرة من هاري كين، ثم تتهيأ للكوري الجنوبي سون هيونج مين الذي سدد مجددا ليبعدها الدفاع من على خط المرمى، ثم مرة ثالثة لكين ولكن العارضة تقف له بالمرصاد هذه المرة، إلى أن تتهيأ الكرة أمام لو سيلسو الذي سدد في الشباك وفي الشوط الثاني، تصدر هيونج مين المشهد بعد أن تكفل بتسجيل الهدفين الثاني والثالث في غضون 4 دقائق (الدقيقة 57 و61)، أما الهدف الثاني لسون والثالث لـ"السبيرز" فجاء إثر عرضية من اليسار من داني روز قابلها صاحب الـ27 عاما بلمسة مباشرة في الشباك

ونجا مانشستر سيتي من الخسارة الأولى في دوري الأبطال هذا الموسم، بتعادله مع مضيفه أتالانتا 1-1 وأحرز رحيم سترلينج هدف سيتي في الدقيقة السابعة، وتعادل ماريو باساليتش لأتالانتا في الدقيقة 49. وبهذه الانتصار، يحافظ مانشستر سيتي على سجله الخالي من الهزائم، فرفع رصيده إلى 10 نقاط، مقابل 5 لدينامو زغرب وشاختار دونيتسك اللذين تعادلا 3-3 في التوقيت ذاته، فيما ارتفع رصيد أتالانتا إلى نقطة واحدة

وفاز باريس سان جيرمان على ضيفه كلوب بروج بهدف دون رد،. سجل ماورو إيكاردي هدف المباراة الوحيد بالدقيقة 22. ورفع بي إس جي رصيده إلى 12 نقطة محققا العلامة الكاملة، ليؤكد تأهله لدور الـ16، بينما بقى كلوب بروج برصيد نقطتين في المركز الثالث

وخطف يوفنتوس فوزًا قاتلاً من أنياب نظيره لوكوموتيف موسكو بنتيجة (2-1)، في إطار منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا. سجل آرون رامزي هدف يوفنتوس الأول بالدقيقة 4، وعادل أليكسي ميرانشوك النتيجة للوكوموتيف موسكو بالدقيقة 12، قبل أن يسجل دوجلاس كوستا هدف الفوز القاتل لليوفي بالدقيقة 93.وبهذا الفوز رفع يوفنتوس رصيده إلى 10 نقاط بصدارة المجموعة الرابعة متأهلا لدور الـ16 رسميا، فيما تجمد رصيد لوكوموتيف عند 3 نقاط