الشريط الإعلامي

بلدية اربد الكبرى توجه انذارا لغرفة صناعة اربد

آخر تحديث: 2019-10-22، 10:17 am

أخبار البلد – رصد

وجهة بلدية اربد الكبرة انذارا لغرفة صناعة اربد بسبب وجود شكاوى حول قيام الغرفة بممارسة نشاطات وعقد دورات ومنح شهادات دون حصولها على التراخيص اللازمة.

ووجه الحاكم الإداري كتاب إلى الغرفة يطلب فيه الالتزام بالقوانين والأنظمة والتعليمات الناظمة لعمل الغرفة.

رئيس غرفة صناعة اربد هاني أبو حسان أشار في تصرحيات صححفية لاحدى الصحف اليومية، بأن غرفة الصناعة لا تمنح شهادات مصدقة لدورات تدريبية معتمدة وإنما يقتصر دورها على منح شهادات مشاركة ضمن مسؤولياتها الرامية إلى تمكين الشباب الباحثين عن عمل وتشبيكهم بسوق العمل والمنشآت الصناعية التي تتوفر فيها فيها فرص عمل مناسبة لهم.

وحول الانذار الذي وجهته بلدية اربد للغرفة بحجة مزاولة مهنة "عقد دورات تدريبية" بدون ترخيص، بين أبو حسان أنه لا يوجد في الغرفة مركز لعقد دورات معتمدة من جهات معنية وهو ما لا يستوجب الحصول على رخصة مزاولة مهن من البلدية.

واكد ابو حسان ان الغرفة شانها شان باقي الغرف الصناعية انشئت بموجب قانون خاص للغرف الصناعية وتعديلاتها لتي كان اخرها قانون رقم 10 لعام 2005 الذي شرع اعمال الغرف والمهام التي تقوم بها ومنه المادة (25 (التي نصت الفقرة الخامسة منها على المساهمة والقيام بالتدريب المهني والتدريب اللازم لتطوير المؤسسات الصناعية والحرفية والمشاركة في خدمة المجتمع المحلي افرادا وهيئات ورعاية مصالح جميع مصالح المؤسسات الصناعية والحرفية المنتسبة للغرفة .