الشريط الإعلامي

وزارة الصحة تجري فحوصات دورية لرصد تركيز مادة الرصاص بالأغبرة العالقة

آخر تحديث: 2019-10-20، 02:01 pm
اخبار البلد - قال امين عام وزارة الصحة الدكتور اسحاق عدنان إسحاق إن الوزارة تجري فحوصات دورية لرصد تركيز مادة الرصاص الكلية في الاغبرة العالقة في الهواء الخارجي والتربة والمياه في مناطق مختلفة منذ 1994، بالتوازي مع الجانب التشريعي والرقابي، في مناطق مختلفة من العاصمة عمان.

جاء ذلك في كلمة القاها اسحاق اليوم مندوبا عن وزير الصحة خلال اطلاق الاسبوع العالمي للتخلص من الرصاص في الطلاء المحتوي على الرصاص، تحت شعار " احْظًروا الطلاء المحتوي على رصاص" بالتعاون مع المركز الإقليمي لصحة البيئة /منظمة الصحة العالمية وجمعية البيئة الأردنية وبمشاركة العديد من الجهات المعنية في برامج توعية.

واشار الى ان وزارة الصحة تجري فحوصات مخبرية لتحديد مستوى تركيزه في الدم، مشددا على ضرورة رفع الوعي لدى المجتمع المحلي والوصول إلى أردن خال من مخاطر مادة الرصاص واستخداماته المتعددة فالوزارة اولت موضوع استخدام الرصاص وتأثيراته الصحية اهتماما خاصا بموجب قانون الصحة العامة رقم (54 ) لسنة 2001 ومنع استخدام مركباته في الكثير من القطاعات.

وقدم المهندس مازن ملكاوي من المركز الإقليمي لصحة البيئة في منظمة الصحة العالمية محاضرة علمية حول الآثار الصحية والاجتماعية والاقتصادية الناجمة عن التعرض للرصاص في العالم والجهود اللازمة لحظر إضافة الرصاص الى الطلاء المنزلي.

وبين مدير مديرية صحة البيئة المهندس صلاح الحياري في محاضرة القاها إجراءات وزارة الصحة للوقاية من مخاطر الرصاص من حيث البحوث والدراسات السابقة ذات الصلة بالموضوع، والجانب التنظيمي والتشريعي والجانب الرقابي للوصول الى الهدف من الوقاية.

وركز المشاركون خلال المحاضرة على الجهود التي تبذلها الجهات المعنية من اجل وقاية الأطفال من التسمم بالرصاص والحث على مزيد من العمل من اجل التخلص من الطلاء المحتوي على الرصاص، واطلاق حملات توعية.