الشريط الإعلامي

النواصرة :الحكومة "ما زالت تعمل بخلاف توجيهات جلالة الملك"..فيديو

آخر تحديث: 2019-09-17، 07:22 pm
اخبار البلد
 
قال القائم بأعمال نقيب المعلمين الدكتور ناصر نواصرة، إن حكومة عمرالرزاز "ما زالت تعمل بخلاف توجيهات جلالة الملك".

وتطرق نواصرة في كلمة بثتها مساء اليوم الصفحة الرسمية لنقابة المعلمين في موقع فيسبوك، إلى كلمة ألقاها الرزاز قبل عامين في منتدى شومان الثقافي حين كان وزيراً للتربية والتعليم، قال فيها: "إن الوضع المادي للمعلم لم يتحسن في هذه الفترة، بل تآكل لدرجة أصبحت المهنة وكرامتها وكرامة المعلم موضع تساهل عند المجتمع، وتراجع مقام المعلم للأسف في المجتمع".

وعلق نواصرة على كلمة الرزاز بالقول إن "الوضع المادي لم يتغير عليه شيء، وأما كرامة المعلم اليوم فمن الذي خرج إلينا بعد ذلك الخميس الحزين الذي أسيء فيه للمعلم يهدد ويتوعد المعلمين، بدل أن يخرج باعتذار شجاع لما أصاب المعلم من انتهاكات؟" في إشارة إلى الرزاز نفسه.

وأضاف مخاطباً رئيس الوزراء: "كنا نؤمل عليك كثيراً وما زلنا نؤمل أن تعود إلى ما كنت عليه سابقاً من تفكير إيجابي تجاه المعلمين".

ولفت نقيب المعلمين إلى "ملف خطير سيُفتح لاحقاً"، وهو ملف المناهج الدراسية التي وضعتها شركة أجنبية.

وقال: "سمعت من أولياء الأمور ومن معلمين حديثاً حول مناهج العلوم والرياضيات للصف الأول والرابع.. اليوم كان هناك ضجة من أولياء الأمور حول المناهج، حيث قالوا بالحرف الواحد إنه لا يوجد فيها بعد وطني في هذه المناهج، ولا بعد ديني، ولا انتمائي للوطن".

وأضاف: "هذا يسبب مشكلة، فهذه المناهج لا تعكس البيئة الأردنية ولا الوطنية ولا بيئتنا كمجتمع".

وتساءل: "لماذا يؤتى بمناهج من شركة أجنبية؟ هل عقمت أرحام الأردنيات أن تلد من يضع لنا مناهج دراسية؟".

وتابع: "الأردنيون شاركوا في وضع المناهج في كثير من الدول العربية ومنها دول خليجية، فلماذا نلجأ لشركة أجنبية لتضع لنا مناهج مترجمة؟".

وأكد أن هذا "الملف سيُفتح لاحقاً، وأتمنى على وزارة التربية والتعليم أن تضطلع بواجباتها تجاه هذا الملف"، مشددا على أن "محاولة العبث في القيم والعادات والتقاليد وثوابت الأمة أمر خطير لا يُسكت عليه".

وحول استمرار المعلمين في إضرابهم؛ قال نواصر: "نحن مستمرون على طريقنا، ومن يراهن على فتورنا أو تراجعنا فهو واهم.. مستمرون حتى يربح الوطن، ولا أحد غير الوطن".

ولفت إلى أن "الحوار مفتوح من أول يوم ولم يغلق حتى هذا اليوم وغداً... ولكننا نريد جدية في تناول ملفات المعلمين".