الشريط الإعلامي

حل توفيقي لأزمة المعلمين

آخر تحديث: 2019-09-16، 06:42 am
رمضان الرواشدة
اخبار البلد-
 
دخلت أزمة المعلمین وإضرابھم الأسبوع الثاني في ظل تراوح المواقف في نفس الإطار سواء من الحكومة أو من ّ نقابة المعلمین وكل طرف من الاطراف یصر على موقفھ التفاوضي ولكنھما في نفس الوقت یطالبان بالحوار باعتباره سبیلا للوصول الى حل یخلص الحكومة من الورطة ویعید الطلاب الى مقاعدھم وینزل النقابة من الشجرة التي .تعربشت علیھا ثمة ملاحظات لا بد من ایرادھا قبل طرح الحل التوفیقي لازمة النقابة ومنھا ان الحكومة مصرة اصراراً كبیراً على رفض مبدأ العلاوة وعدم التفاوض علیھ أبداً في حین تصر النقابة على علاوة 50 بالمئة ولا بد من ایجاد صیغة تفاوضیة بدون شروط مسبقة اذا اردنا الوصول الى الحل. ثاني الملاحظات ان نائب نقیب المعلمین ومجلس النقابة یفتقرون لاسالیب العمل النقابي في التدرج في المطالبة بالحقوق كما ھي النقابات الاخرى اذ «نط» النقیب من الاعتصام الخمیس قبل الماضي الى الاضراب العام مباشرة وكان بامكانھ التدرج في اسالیب المطالبة مثل الاعتصام الجزئي في المدارس ثم اعطاء الحكومة فترة مناسبة ثم القیام بعمل اخر مثل الاضراب الجزئي في كل محافظة وھكذا وصولا الى الاضراب العام وھذا امر لم یفعلوه. الا اذا كان وراء الاكمة ما وراءھا فیما لا نعلم ولا ندري والاسرار .في صدور الرجال كما یقولون انني ومن خلال ما قرأت خلال الفترة الماضیة ومن خلال ما سمعت من شخصیات عامة وشعبیة ومما رأیت من تجاوب المعلمین مع الاضراب فانني اطرح حلا توفیقیا بین الحكومة والنقابة مفادة الوصول الى نقطة في الوسط بین المطالب النقابیة وبین ما تعرضھ الحكومة من حلول اذ اجمع الكثیرون على حق المعلمین بالعلاوة لكن الخلاف ھو .على مقدار النسبة التي من المفترض ان تمنح لھم الحل التوفیقي باعتقادي یقضي بان تقوم الحكومة ولفك الاضراب والسیر في عملیة التفاوض بالاعلان عن موافقتھا على العلاوة لكن بمقدار مقبول ویمكن للحكومة ان توفر اموالھ وما اقترحھ ھو 25 بالمئة یتم بموجبھا منح العلاوة اعتبارا من العام 2020 بمقدار 10 بالمئة ثم السنة التي تلیھا 10 بالمئة ثم 5 بالمئة. والمبلغ في السنة الاولى یبلغ 12 ملیون دینار وھو امر مقبول ویمكن تدبیره في الموازنة القادمة. مقابل ذلك تقوم النقابة بتعلیق الاضراب نھائیا واللجوء الى الحوار حول ما طرحتھ الحكومة وھو المسار التعلیمي المھني والعلاوات التي ستصل الى 250 بالمئة للمعلمین المتمیزین وھو امر ایجابي تطرحھ الحكومة من اجل اصلاح المسار التعلیمي برمتھ. بھذا الحل تكون الحكومة قد .حققت مطلبھا بالمسار التعلیمي وعلاوتھ وتكون النقابة قد حققت ایضا نسبة معقولة لكل المعلمین عموما ھذه واحدة من الحلول یمكن البناء علیھ شریطة ألا تتمترس جھة وراء طرحھا وان ینتھي الاضراب سریعا ویعود .الطلبة الى مقاعدھم وتعویضھم عن ایام الاضراب