الشريط الإعلامي

ضياع (120) منحة طب للجزائر

آخر تحديث: 2019-09-11، 06:10 am
د. محمد كامل القرعان
اخبار البلد-
في ما یبعث على الندم والحرقة ، أنھ في الوقت الذي فاضت بِنَا الھموم وضقنا ذرعاً بأعداد الناجحین في الثانویة العامة بمعدلات مرتفعة وفي الوقت الذي بتنا بھ أحوج ما نكون الى زیادة أعداد المقبولین داخل الأردن وخارجھا ضمن برامج التبادل الثقافي والمنح الخارجیة، أطلّت علینا وزارة التعلیم العالي ، لتعلن على الملأ وبكل ھدوء في َّ النشرة الارشادیة أن: (الجزائر لم ترسل موافقة على تنفیذ التبادل الثقافي لھذا العام وبالتالي لا یوجد ترشیح للجزائر)! رغم اني أجزم أن الاشقاء في الجزائر على استعداد لتقدیم الاكثر لو كان ھناك متابعة واھتمام من قبل تعلیمنا العالي ّ وملحقیھا الثقافین ، بھذه البساطة ، وبھذا الحس من اللامسؤولیة والاستھتار والرخاوة!! تّزف الوزارة للطلبة الأردنیین خبر إلغاء الــ(120 (منحة للجزائر بقیمة تقدر بنحو ملیون دینار أردني ، كان من الممكن أن یستفید منھا طلبتنا في الخارج لو كانت الوزارة قد قامت بواجبھا في المتابعة وإعداد المخاطبات والتنسیق بالشكل المطلوب مع الجانب الجزائري وزیادتھا مع دول اخرى . والأصل أن تذھب الوزارة عبر قنواتھا لتوسیع مظلة المنح الخارجیة لتكون منفذا . لاستیعاب أعداد طلبة بالزیادة لا سیما في تخصصات الطب لسنا على بیّ ِ نة إن كان وزیر التعلیم العالي على علم بما أعلنت عنھ وزارتھ الیوم على صدر موقعھا الالكتروني وھو ّ الذي یبذل جھده بالأمرْین في شحذ الھمم ومحاولات الإقناع والدفع باتجاه رفع أعداد المقبولین في الجامعات زیادةً على !!طاقتھا الاستیعابیة وخاصة مقاعد الطب ٍ أي حال من الانفصام ما بین الوزارة والواقع الصعب في تامین قبولات للطلبة الراغبین بدراسة الطب وطب الاسنان ّ ؟!! وبئس ما آل بھ نكران الذات لدى من تنعم بخیرات ھذه الوزارة وما یجري من خیبات أمام أعیننا!! ....'وزیر' یقاوم لوحده وینادي بالخروج عن المألوف بحكم ما فرضت علینا الظروف وتجاوز الطاقة الاستیعابیة في سبیل قبول أكبر عدد ممكن من الطلبة خاصة في مقاعد الطب....و'وزارة' تنسلخ عن ھموم ھذا الوزیر وعن واقعھا لتضیع بدم !!! ٍ بارد حق 120 طالب أردني في الحصول على منحة ُ من الإتیان علیھا بعد ھذا المصاب الذي ابتیلنا بھ على یّد مسؤولین عابثین غیر أسئلة كثیرة على مقصلة المحاسبة لا بدّ !!ابھین ......ومن سیحاسبھم أو یعاقبھم؟ ما الأسباب التي دفعت بالجانب الجزائري لإلغاء الـ(120 (منحة طب وطب أسنان للأردن؟!!! ھل ھي متلازمة َ الإھمال الص َ رف وھ ْد ّ ر الفرص وقلة متابعة لدى الادارة العلیا؟!! أم أن ھناك أسباب وخلافات معینة مع الجانب الجزائري؟!..ولماذا لم تعالج الوزارة ھذه الاسباب أیاً كانت تلافیاً لھذه الخسارة التي أدمت الیوم قلوب المتحسرین من الطلبة وذویھم وأھالیھم ممن فقدوا ھذه المنح !!؟؟ ٌ من المعیب على وزارة استقدمت خبرات من الخارج بعقود وظیفیة مجزیة أن یتراجع فیھا مستوى الأداء وتتوالى فیھا !!!التراجعات وتتعدد عثرات الفشل والتنكیس ْ فھذه الخبرات التي تقولبت تحت بند العقود الشاملة لم تجلب لنا سوى اللعنة لملفات شھدنا ھبوطھا المدوي لیس فقط في نطاق إضاعة المنح الخارجیة وسوء ادارة المنح الداخلیة وإنما وازى ذلك ملفات ذات علاقة كملف الطلبة الوافدین واولھم الطلبة الجزائریین وتراجع أعدادھم واعداد الطلبة الأجانب تراجعاً سحیقاً نظراً للسیاسات الطاردة رغم الإنفاق ِد في سجلاتھ إخفاقاً على ید من تم استقدامھم والتعاقد یّ والھدر غیر المسؤول..وملف البحث العلمي والابتكار الذي قُ !! معھم ْ ...حیث أنھ بحكم الخی ّ بات التي ألمت بنا لن نلق ْ ما تبقى من كلمات اللوم على ھذه المؤسسة بشكل عام كما ھو دائماً ِ ّ نطالب بأن یتم محاسبة (من امطرونا بمصائب سطرتھا الأیام في مدونة صفراء في سجل الطلبة الوافدین الى مؤخراً الاردن. ومساءلة الملحــــــــــــــــقین الثـــــقــــــــافـــــــــــــــین المقصرین في سفارتنا في الخارج الذي تم تعیّنھم للأخذ لتحقیق المزید من تحسین الجانب الثقافي رغم تمتعھم برواتب خیالیة لیأخذوا دور المتفرجین الذین یلوذ برأسھ ضیاع (120 (منحة طب للجزائر - صحیفة الرأي 2019/11/9 alrai.com/article/10501185/للجزائر-طب-منحة)--120)-ضیاع/كتاب 2/2 خلف رزنامة الأیام والتي یتكسبون بمرورھا وبانقضاء مدتھم فحسب ... وما ھي نتاجات سیاستھم واكتنفت ھذا َّ الإخفاق وغیره مما سبق من عثرات ومطبات وأخطاء وشحت التعلیم العالي عبر المنصات الاخباریة "بالسواد" !!..وحتى الآن ؟