الشريط الإعلامي

بالفيديو- سجون سويسرا تطلي غرف السجناء باللون الوردي لعلاج السلوك العدواني

آخر تحديث: 2019-08-25، 08:59 pm
اخبار البلد
 

قامت العديد من السجون السويسرية بطلاء غرف السجناء باللون الوردي كوسيلة للحد من السلوك العدواني، وهو الإجراء الذي اتبعته العديد من السجون في أوروبا خلال السنوات القليلة الماضية، بحسب ما ذكرOddity Central.

وكان الباحث ألكسندر شاوس أول من اختبر فكرة استخدام اللون الوردي في السجون للحد من عدوان السجناء، حيث أجرى سلسلة من التجارب في أواخر السبعينيات من القرن الماضي لإظهار تأثير اللون على سلوك الإنسان، وفي عام 2011، قررت عالمة النفس السويسرية دانييلا سبات إجراء تجارب جديدة على السجناء باستخدام إحدى درجات اللون الوردي، وهي درجة أكثر شحوبًا اسمتها "Cool Down Pink".

وقد تم طلاء زنازين 10 سجون في جميع أنحاء سويسرا بهذا اللون، وعلى مدار أربع سنوات، أبلغ موظفو السجن عن سلوك أقل عدوانية بشكل ملحوظ بين السجناء الذين تم وضعهم في الزنازين الوردية مقارنة بالزنازين العادية، كما لاحظت سبات أن السجناء كانوا قادرين على الاسترخاء بشكل أسرع في الزنازين الوردية.

وعلى الرغم من هذه النتائج الرائعة لاستخدام هذا اللون في طلاء السجون، إلا أن السجناء لم يكونوا سعداء به على الإطلاق، فقد صرح سجين سابق في سجن سويسري لصحيفة التليجراف البريطانية أن احتجازه في زنزانة تبدو وكأنها "غرفة نوم لفتاة صغيرة" كان مهينًا للغاية!