الشريط الإعلامي

أبرز تصريحات ترامب في أسبوع.. "الشخص المختار" يهاجم وينتقم ويتراجع

آخر تحديث: 2019-08-25، 04:40 pm
اخبار البلد

على مدار الأسبوع الماضي، أطلق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العديد من التصريحات التي أثارت ردود أفعال واسعة فيالأسواق العالمية.

وأثرى ترامب الساحة العالمية بتعليقاته التي كان معظمها هجوم على الاحتياطي الفيدرالي كالعادة، وبعضها مارس فيها مناوشاته المعتادة مع الصين.

ويرصد "مباشر" في هذا التقرير التصريحات التي جاءت على لسان ترامب خلال الأسبوع الماضي.

"رئيس آبل قلق من فقدان الميزة التنافسية مع سامسونج"

في عطلة نهاية الأسبوع الماضي، ذكر الرئيسالأمريكي أن الرئيس التنفيذي لشركة "آبل" أبدى تخوفه تجاه منافسهالرئيسي "سامسونج" الذي قد يحصل على ميزة إضافية بسبب منتجاته في الوقت الذي ستخضع فيه منتجات "آبل" للتعريفات.

ومن المقرر أن تخضع معظم منتجات شركة "آبل" التي يتم استيرادها من الصين إلى تعريفات بنحو 10 بالمائة خلال الأسابيع أو الأشهر المقبلة.

 

"لا ركود يلوح في الأفق، وغير مستعد لعقد صفقة مع الصين"

قلل ترامب من شأنالمخاوف بأن نمو الاقتصاد الأمريكي قد تعثر على الرغممن انعكاس منحنى عائد السندات الأمريكية، مشيراً إلى أنه ينمو بوتيرة قوية.

وخلال التصريحات التي ألقاها الأحد الماضي، قال ترامب:"الصين مستعدة لأن تنفذ اتفاق تجاري بينما أنا غير مستعد لذلك".

 

"لا أرغب في التعامل مع هواوي"

ومن ضمن التعليقات التي ذكرها ترامب يوم الأحد الماضي،هي أنه لا يرغب في تنفيذ مشاريع مع شركة هواوي الصينيةعلى الرغم من تمديد واشنطن فترة السماح لشراء المنتجات الأمريكية لمدة 90 يوماً إضافية.

 

"خفض الفائدة 100 نقطة أساس"

على الرغم من خفض البنك المركزي الأمريكي معدل الفائدة في الشهر الماضي، لا يزال ترامب يواصل الضغط على الفيدراليوطالبه يخفض الفائدة 1 بالمائةكما دعا إلى تنفيذ بعض التيسير الكمي.

وتابع ترامب عبر تويتر يوم الإثنين الماضي: "إذا حدث ذلك، سيكون اقتصادنا أفضل وسيكون الاقتصاد العالمي معززًا بشكل كبير وسريع للجميع".

"من الأنسب أن تنضم روسيا لمجموعة السبع"

قبل أيام من انطلاق قمة مجموعة السبع نهاية الأسبوع الجاري، أيد الرئيس الأمريكي عودة روسيا مرة أخرى إلى مجموعة الـ7 وذلك في تصريحات للصحفيين يوم الثلاثاء الماضي.

وتابع ترامب: "أعتقد أنه من الأنسب انضمام روسيا،بالتأكيد يمكنني أرى أنها مجموعة الثمانية دول مرة أخرى".

"باول لاعب الجولف الذي لا يستطيع تسديد الكرة"

وبعد 24 ساعة فقط، عاود ترامب هجومه على الفيدرالي ورئيسه جيروم باول يوم الأربعاء الماضي، مشيراً إلىأنهما المشكلة الوحيدة أمام الاقتصاد الأمريكي.

ووصف ترامب رئيس الفيدرالي بلاعب الجولف الذي لا يستطيع تسديد الكرة، مضيفاً أن رئيس المركزي الأمريكي يتخذ القرارات الخاطئة حتى الآن، قائلاً: "إنه فقط يخذلنا".

 

"كيف تقترض ألمانيا بفائدة سالبة بينما ندفع نحن أموالاً؟"

وبعد أن أعلنت ألمانيا يوم الأربعاءبيع سندات بعائد سالب للمرة الأولي على الإطلاق، خرج ترامب عبر "تويتر" ليعرب عن استيائه من معدلات الفائدة المرتفعةالتي تدفعها الولايات المتحدة من أجل الاقتراض عبر سوق السندات.

وقال ترامب: "ألمانيا تدفع فوائد صفر بل وتحصل فعلياً على أموال من أجل اقتراض الأموال في حين أن الولايات المتحدة التي تمتلك سوق ائتمان أكثر أهمية وأقوى بكثير تدفع فوائد".

 

"الاقتصاد الأمريكي قوي.. لا حاجة لخفض الضرائب"

صرح ترامب يوم الثلاثاء الماضي بأنإدارة تبحث تخفيضات ضريبيةجديدة، ولكنه بعد يوم واحد عكس الرئيس الأمريكي مساره.

وقال ترامب للصحفيين يوم الأربعاء:"أنا لا أبحث عن تخفيض الضرائب الآن، نحن لسنا في حاجة إليه فالاقتصاد الأمريكي قوي".

"أنا الشخص المختار"

واستكمالاً لسلسلة التصريحات التي تفوه بها الرئيس الأمريكي يوم الأربعاء، وصف ترامب نفسه بأنه "الشخص المختار"من الله لإصلاح الاختلالات التجارية مع الصين.

وأضاف ترامب: "كان هناك شخص سيقوم بتلك المهمة"، ثم رفع رأسه للسماء قائلاً: "وأنا الشخص المختار لذلك".

 

"من عدو الولايات المتحدة الأكبر باول أم الرئيس شي؟"

يبدو أنه لن يكف عن ذلك، انتقد الرئيس الأمريكي رئيس الاحتياطي الفيدرالي مجدداً اليوم الجمعة، قائلاً: "الفيدرالي لم يفعل أيّ شيء كالعادة".

وتساءل ترامب: "السؤال الوحيد لدي هو، من هو عدونا (الولايات المتحدة) الأكبر،جيروم باول أم الرئيس الصيني شي؟".

 

"على الشركات الأمريكية البحث عن بديل للصين"

وفي تغريدة أخرى يوم الجمعة، تسببت في موجة بيعية كبيرة للأسهم الأمريكية حيث فقد "داو جونز" أكثر من 600 نقطةبعد أن كتبها ترامب عبر "تويتر".

وأضاف الرئيس الأمريكيأن الولايات المتحدة لا تحتاج الصين،سيكون الوضع أفضل بدونها.

وتابع ترامب: "نطلب من شركاتنا الأمريكية الكبرى البدء على الفور بالبحث عن بديل للصين بما في ذلك نقل أعمالها للولايات المتحدة.

وأعلن ترامب في وقت لاحق زيادة التعريفات الجمركية ضد السلع الصينية بعد قرار بكين بفرض تعريفات جديدة على واردات أمريكية.

 

"زيادة التعريفات على كافة السلع الصينية"

انتقاماً من قرار بكين،أعلن الرئيس الأمريكي عزمه رفع الرسوم المطبقةعلى المنتجات الصينية بقيمة 250 مليار دولار إلى 30بالمائة من 25 بالمائة في 1 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

كما أشار ترامب إلى التعريفات الجمركية على السلع الصينية الأخرى بقيمة300 مليار دولار والمقرر أن تبدأ في الأول من سبتمبر/أيلول المقبل سوف ترتفع إلى15 بالمائة بدلاً من 10 بالمائة.