الشريط الإعلامي

الحكومة تمنح خلايا شمسية للفقراء وتمد يدها في جيوبهم ؟!

آخر تحديث: 2019-08-21، 11:44 am
اخبار البلد - طارق خضراوي
 
مفارقة غريبة تقوم بها حكومة الدكتور عمر الرزاز من خلال تقديم خدمات لمنتفعي صندوق المعونة الوطنية وتخفيض رواتبهم الشهرية والتي لا تكاد تصل الى ثمن بدلة او سهرة او حفل عشاء لاحد المسؤولين او الوزراء .

وحيث يقوم صندوق المعونة الوطنية بصرف مبلغ (100) دينار لكل اسرة منتفعة من الصندوق كراتب شهري اعلن الصندوق مؤخراً عن تخفيض هذا المبلغ الى النصف لكل منتفع يحصل على دعم مالي من اي جمعية او صندوق الزكاة .

وزارة الطاقة من جهتها اعلنت عن طرح (11) عطاء لتركيب انظمة خلايا شمسية لمنازل المنتفعين من صندوق المعونة الوطنية الواقعة ضمن حدود التنظيم وممولة من حساب فلس الريف لتخفيف الاعباء على هذه الاسر.

المفارقة الغريبة والعجيبة ان الحكومة تعلم علم اليقين ان مبلغ الـ(100) دينار زهيد جداً نظراً لارتفاع الاسعار والغلاء الكبير الذي وصلت اليها الاردن وتعلم ايضاً الحكومة ان هذا المبلغ لا يغطي احتياجات هذه الاسر ولا يكفيها اساساً وانما قد يعينها على تحمل اعباء الحياة لمدة اسبوع او عشرة ايام فكيف ولماذا يقوم الصندوق بتخفيض قيمة الراتب الى (50) دينار لكل اسرة منتفعة وتحصل على دعم من جمعيات اخرى وهي تعلم ان مبلغ الـ(100) دينار لا يكفي هذه الاسر او يسد احتياجاتها .

الصندوق برر هذا الاجراء بتحقيق العدالة بين منتفعي الصندوق وهل يجب تطبيق العدالة على الفقراء فقط في الوقت الذي تفوق رواتب بعض المسؤولين الـ(5) الاف دينار ولم يتم المساس بها او تخفيضها علماً بانهم يتقاضون عدة رواتب ومن عدة جهات .. الا يجب ان تكون العدالة شاملة ؟!