الشريط الإعلامي

النائب صالح العرموطي أول من استشعر بخطر النوادي الليلية (صور)

آخر تحديث: 2019-08-20، 12:47 pm
أخبار البلد - حمزه المحاميد
استشعر النائب صالح العرموطي الخطر من النوادي الليلية وآثارها السلبية على المجتمع الأردني ،فكان أول من طالب الحكومة بالتوضيح بخصوص هذه النوادي عن عددها وكيفية ترخيصها ودور الحكومة الرقابي .

 ووجه العرموطي سؤالاً حول الأندية الليلية قبل عامين وأكثر، وجاء رد الحكومة عليه غير شافي، وفيه مغالطات، وافتقد للدقة، والوقائع كانت خير دليل وأثبتت ذلك.

وذكر النائب العرموطي بأنه لا يوجد مراقبة ومحاسبة على هذه الأماكن وإنها ملأت عمان ، فهناك تجاوزات في ترخيص هذه الأماكن وبئر الفساد ، فبعضها لا يبتعد 200 متر عن دور العبادة والمدارس والمناطق السكنية. 

وطالب العرموطي من الحكومة بأخذ موقف حازم ،واغلاق هذه النوادي وتشديد الرقابة عليها وعلى مرتاديها نظراً لابتعادها عن قيم وأخلاق الأردنيين وعن خطر هذه الأماكن على المجتمع الأردني .

واستغرب النائب العرموطي من عدم إدراج السؤال الذي طرحه على جدول أعمال الجلسات الرقابية لمجلس النواب رغم تمسكه بالسؤال وطالب بنقاشه تحت قبة مجلس النواب طوال الدورات العادية الماضية ، دون جدوى أو أي جدية بنقاشه .