الشريط الإعلامي

حرب بيانات بين عشيرة المغاربة وعشيرة الزعبي على خلفية حادثة الجاردنز

آخر تحديث: 2019-08-18، 01:30 pm

 أخبار البلد - تبادلت عشيرتي الزعبي والمغاربه بيانات عشائرية جراء اصابة احد ابناء عشيرة المغاربة (رجل امن) بطلقين في منطقة الركبة والقدم من قبل احد زملائه من عشيرة الزعبي والذي يعمل بوظيفة رجل امن في احد الاجهزة الامنية الاخرى.

ورفضت عشيرة المغاربة جاهة عشيرة الزعبي حيث طالبت بعطوة اعتراف باطلاق النار على احد ابنائها بشكل متعمد خلال الاحداث التي شهدها شارع الجاردنز "وصفي التل" خلال الايام القليلة الماضية.

تبادل البيانات اثار حفيظة العديد من المهتمين في الشأن المحلي ورواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين طالبوا بالاحتكام الى القانون وترك الاجهزة الامنية تجري تحقيقاتها وتتخذ الاجراءات القانونية المناسبة التي تضمن معاقبة المخطأ والمتجاوز على القانون.

 ولم تعلن الاجهزة الامنية عن نتائج التحقيقات حتى اللحظة .