الشريط الإعلامي

الطاقة تستبدل (150) الف وحدة انارة منزلية بوحدات موفرة للطاقة

آخر تحديث: 2019-07-23، 12:23 pm
اخبار البلد - اطلقت وزارة الطاقة والثروة المعدنية/ صندوق الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة اليوم الثلاثاء مشروع استبدال 150 الف وحدة انارة في منازل الشريحة المدعومة بالتعرفة الكهربائية الى وحدات انارة موفرة للطاقة بواقع 5 لمبات للمشترك.

جاء ذلك في حفل أقيم برعاية وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي في مقر الوزارة اليوم بحضور مدراء شركات توزيع الكهرباء في المملكة (الكهرباء الأردنية المهندس مروان بشناق وكهرباء اربد المهندس احمد ذينات وتوزيع الكهرباء المهندس حسان الذنيبات) ومسؤولين في الوزارة والشركات.

وقالت الوزيرة زواتي في تصريح صحفي عقب الحفل ان المشروع ينفذ بمنحة من صندوق الطاقة المتجددة بكلفة كلية تبلغ 550 الف دينار بعدد كلي 150000 وحدة انارة موفرة للطاقة، 50000 وحدة لكل أقليم (الشمال والوسط والجنوب)، بواقع 5 وحدات إنارة لكل منزل كحد أقصى.

وقالت ان المشروع يشمل نحو30 الف منزل في مختلف محافظات المملكة، في حين سيتم جمع وحدات الإنارة القديمة ليتم التخلص منها بطريقة آمنة بالتعاون مع وزارة البيئة.

وتوقعت زواتي ان يسهم المشروع في توفير ما مجموعه 10 جيجاواط.ساعة/ سنويا، تعادل ماليا 650 ألف دينار/سنوي،وتخفيض انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون بمقدار 4ر6 طن سنويا، وهو الأمر الذي يسهم في تحقيق إلتزامات ومساهمات الأردن في انبعاثات الكربون وقضايا التغير المناخي.

واشادت الوزيرة زواتي بالتعاون القائم مع شركات توزيع الكهرباء الثلاثة التي تتعاون مع الصندوق في تنفيذ المشاريع المتعلقة بالقطاع المنزلي والمدارس في مختلف محافظات المملكة، خاصة تركيب انظمة الخلايا الشمسية والمعدات الموفرة 
للطاقة.

وأشارت الى مشروع اخر ينفذ بالتوزاي ويشمل توزيع 24 الف وحدة إنارة موفرة للطاقة من خلال مشروع التنمية الإقتصادية SEED الذي تموله الحكومة الكندية والحكومة الأردنية من خلال صندوق الطاقة المتجددة.

وقالت ان المشروع تنفذه شركة كوواتر الكندية في محافظي عجلون والبلقاء وذلك ضمن خطة مشاريع متكاملة ينفذها صندوق الطاقة مع الشركاء المحليين والمانحين الدوليين بهدف التخفيف من عبء فاتورة الكهرباء الشهرية على الموطن الأردني.

من جانبه قال مدير عام شركة الكهرباء الوطنية المهندس امجد الرواشدة ان قطاع الطاقة يشهد نقلة نوعية بالتعامل مع التحديات التي تواجه القطاع من خلال حزمة إجراءات ومشاريع إصلاحية تهدف الى تقليل تكاليف النظام الكهربائي وتحاكي المعايير الدولية في مجال ترشيد الاستهلاك وحفظ الطاقة وتعزيز كفاءتها من خلال الاستغلال الأمثل للموارد المتاحة وهو ما 
ينسجم مع المعايير المعتمدة في الدول المتقدمة.

وعن الية تنفيذ مشروع استبدال وحدات الانارة قال مدير صندوق الطاقة المتجددة الدكتور رسمي حمزة ان شركات توزيع الكهرباء ستقوم بتركيب وحدات الانارة في المنازل التي ترغب بذلك عن طريق تقديم طلب لدى مكاتب شركات توزيع الكهرباء المنتشرة في جميع محافظات المملكة، حيث يمكن للمواطنين التقديم للحصول على هذه المنحة مباشرة إلى مكاتب الشركات منذ اليوم مشيرا الى انه تم سابقا توزيع واستبدال 55000 وحدة إنارة منزلية ضمن برامج ومشاريع صندوق الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة السابقة.

من جانبهم اكد مدراء شركات توزيع الكهرباء أهمية المشروع بصفته جزءا من مساعي الوزارة لتعزيز ثقافة استخدام الطاقة النظيفة وترشيد الاستهلاك وتعزيز كفاءة الطاقة لافتين الى ان استبدال اللمبات المنزلية باخرى موفرة للطاقة من شانه توفير 80 بالمئة من الاستهلاك.

واشادوا بتعاون وزارة الطاقة والثروة المعدنية مع شركات التوزيع في انفاذ المشروع بما يخدم المستهلك وينعكس إيجابا على الاقتصاد الوطني بتخفيض كلفة الطاقة في المملكة.

وينفذ الصندوق حزمة متكاملة مدعومة لمنازل المواطنين تشمل تقديم الدعم للسخان الشمسي والخلايا الشمسية إضافة إلى اللمبات الموفرة الليد، وذلك بهدف التخفيف من عبء فاتورة الكهرباء الشهرية عليهم.