الشريط الإعلامي

اين قوة امين عمان عن مخالفة مبنى الصويفية الآيل للسقوط

آخر تحديث: 2019-07-22، 09:47 am
 

اخبار البلد -  سلسبيل الصلاحات 

في الوقت الذي يستعرض به امين عمان د. يوسف الشواربة انجازاته في ازالة بعض من الأكشاك المخالفة في ضواحي عمان هنالك العديد من المباني الكبيرة المخالفة والتي تهدد حياة المواطنين للخطر ما زالت صامدة في مكانها منذ سنوات دون ان تحرك الأمانة ساكناً بالرغم من الشكاوى والتنبيهات العديدة التي وصلتها .

الشواربة والذي اكد في تصريحاته بأن الامانة ستعمل على تطبيق القانون بعدالة وشمولية في كافة مناطق عمان شكل تساؤلاً في ما ان كانت تلك القوانين والعدالة ستطبق فقط على الاكشاك المخالفة ام انها وكما يجب ان تكون على كافة المباني والمواقع التي تتبع لها ... فالمتابعات السابقة لمبنى الصويفية الآيل للسقوط والمخالف لكافة الانظمة والقوانين يثبت لنا بأن القوانين لا تطبق الا على الأكشاك الصغيرة وان العدالة بعيدة  كل البعد في مجرى عمل الامانة .. ودليل ذلك ان من رأى تلك الاكشاك بالتأكيد سيشاهد المبنى الخطير والذي تقدم المواطنين بعدة شكاوى لإزالته بعد ان شكل مكره صحية وخطراً على سلامة المواطنين .

فـ بالرغم من ان البناء المبني من الطوب والزينكو وهو بالمناسبة مجمع تجاري قريب من مخابز السفراء بمنطقة الصويفية متهالك و يشكل خطراً على السكان وله تأثير سلبي على كافة المحال المجاورة له علماً ان المبنى فوق سطح عمارة الا ان الامانة تاخذ وضع الصامت اتجاه هذا الملف الذي احتفظت به واغلقته دون مراعاة حقوق المواطنين والخوف على حياتهم ومصالحهم ..

ونكرر شكوانا وتساؤلاتنا فيما يخص هذ البناء الآيل للسقوط عن سبب عدم ازالة المخالفات الواقعة على سطح المجمع وعدم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه منذ اشهر طويلة جداً وماسبب المماطلة التي يتعامل بها امين عمان اتجاه المبنى الذي يشكل خطرا يكبر كل يوم دون ان يأبه لمصالح المحال المجاورة وسلامة المواطنين..وهل القوانين والانظمة تطبق فقط على الاكشاك دون غيرها من المخالفات الخطيرة .