الشريط الإعلامي

بعد متابعة "موقع أخبار البلد"..صرف راتب شهر أيار لمنتسبات برنامج "خدمة وطن" يوم الثلاثاء

آخر تحديث: 2019-06-16، 01:31 pm

أخبار البلد - خاص 

قال الناطق الإعلامي في وزارة العمل، محمد الخطيب، إنه وبناءًا على منشورٍ لإحدى الفتيات المتدربات في معهد التدريب المهني / عجلون، والذي جاء فيه أن المركز لم يصرف راتب شهر أيار حتى تاريخه، طلب وزير العمل، نضال البطاينة، من اللجنة المعنية بالموضوع إخباره عن أسباب التأخير مع  ضرورة إبقائه على بينةٍ وإطلاع مِمَّا يحدث، وأن لا تتكرر الحادثة نهائيًا.

شروق الزغول طالبت رواد منصات التواصل الإجتماعي نشر قصتها عبر مختلف وسائل الإعلام، إذ قالت إنها وإلى جانب فتياتٍ أُخريات كُن قد انضممن إلى برنامج "خدمة وطن"  ضمن الدفعة الأولى، مضيفةً أنه ومنذ إنطلاق البرنامج في شهر آذار من العام الحالي، نصّ على تدريبهن ضمن مجالاتٍ أربع هي التجميل، والخياطة، والحلويات، والفندقة، وبراتبٍ شهري يبلغ (100) دينار يضاف له (25) دينارًا عوضًا عن المواصلات.

وأردفت الزغول أنهن حصلن في الشهر الأول، آذار، على راتبٍ شهري مقداره (117) مع خصم مبلغ (8) دنانير دون أن يعلمن ما هي الأسباب الكامنة وراء ذلك، مستطردًة أنهن قد حصلن  في الشهر الثاني، نيسان، على راتبٍ مقداره (125) دينارًا، إلا أنهن لم يحصلن على راتب الشهر الثالث، أيار، حتى حينه.

وأشارت إلى أن معهد التدريب المهني / عجلون  ورغم اتصالهن المتكرر به  لم يُجب على الهاتف، حتى قُمن بالتواصل مع الفرع الرئيسي للمعهد ليجيبهم بأن قسم التجميل لا راتب سَيُصرف له هذا الشهر.

"طيب والشهر يلي تم تدريبنا فيه وبرمضان ..طيب وين راحت هالمبالغ .. بكفينا والله بكفينا نحنا لولا أوضاعنا ولولا انو مو ملاقيين شغل ما كنا انتسبنا للبرنامج ..علمًا انو قيمة المشروع تجاوزت المليون .. بس يا حزركم وين راحت هالتكاليف؟". كتبت الزغول.

وأكدت أن تعامل المعهد مع المنتسبات كان يفتقر لأدنى درجات الاحترام والمسؤولية، إذ إن إحدى الفتيات قد تعرضت للعنف اللفظي من قبل المدير المسؤول وقام بطردها من المركز، بالإضافة إلى عدم مراعاة المعهد لبعض الأمراض التي تعاني منها بعض الفتيات، كالحساسية، فالمعهد كان يُلزم الفتيات حضور "الطابور"، إلى جانب تواجد مدفئة واحدة في فصل الشتاء للفتيات المعهد بأكمله.

نضع هذه الملاحظات أمام وزارة العمل حتى تًنصف الحقوق وتقف إلى جانب المظلومين.