الشريط الإعلامي

زوجة نتنياهو تقبل صفقة لتسوية قضية الفساد الموجهه لها

آخر تحديث: 2019-06-12، 09:23 pm
اخبار البلد
 
أعلن المدعي العام الإسرائيلي، الأربعاء، أن سارة نتنياهو، زوجة رئيس الحكومة، ستدفع غرامة 15 ألف دولار في إطار اتفاق تفاوضي لتخفيف العقوبة، من أجل تسوية اتهامات بالاحتيال وخيانة الأمانة.

وقال مكتب المدعي العام، إن سارة ستدفع نحو 15 ألف دولار غرامة؛ لإغلاق القضية، مع اعترافها بـ"إساءة" استخدام نحو 100 ألف دولار من أموال الدولة لشراء وجبات طعام فاخرة رغم وجود طاه متفرغ، وفقا لوكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

وأوضح يهوشوا ريسنيك، أحد ممثلي فريق الدفاع عن زوجة نتنياهو، أن على موكلته أن تدفع حوالي 55 ألف شيكل إسرائيلي (15300 دولار أمريكي)، لإتمام هذا التصالح على أن يعاد أغلبية هذا المبلغ إلى خزانة الدولة، فضلًا عن غرامة مالية.

وشمل اتفاق التسوية، الذي تم توقيعه، الأربعاء، أن تعترف (سارة) بتهمة أخرى بسيطة، تتمثل في استغلال خطأ شخص آخر.

وبموجب شروط الصفقة، تدفع نتنياهو 2800 دولار غرامة على أن تسلم 12500 دولار المتبقية إلى خزانة الدولة، إلى جانب تخفيض الإنفاق الزائد إلى 50 ألف دولار.

وتم توجيه لائحة اتهام سابقة ضد سارة نتنياهو نهاية يونيو/ حزيران 2018، في القضية المعروفة باسم "منزل رئيس الوزراء"، حيث يشتبه أن تكون طلبت "وجبات جاهزة بعشرات آلاف الدولارات على نفقة الدولة".