الشريط الإعلامي

بالصور..وثيقة تُبين انفاق بلدية جرش 60 ألف دينار على أنشطة رمضانية..والناطق الإعلامي يوضح

آخر تحديث: 2019-05-27، 10:41 am

أخبار البلد – خاص

أظهرت وثيقةٌ رسمية حجم التكاليف المالية التي أنفقتها بلدية جرش الكبرى خلال شهر رمضان والتي تمثلت بتركيب شجر الزينة وتزيين الشوراع والميادين بمواد مضيئة، بالإضافة إلى إقامة إفطار لعمال الوطن وتجهيز الساحة الهاشمية لإقامة الليالي الرمضانية.

وتوزعت التكاليف البالغ مجموعها 60 ألف دينار على أربعة  أنشطة تتمثل بتوريد وتركيب 20 شجرة زينة كهربائية بكلفة 2000 دينار للشجرة الواحدة، أي ما يعادل 40000 ألف دينار لعددها الكلي، وتزيين الشوارع والميادين بأحبال ومواد أخرى مضيئة بكلفة 5000 دينار، وإقامة إفطار لتكريم عمال الوطن وتوزيع الطرود الرمضانية عليهم بكلفة 5000 دينار، كما الساحة الهاشمية جُهزت لإقامة الليالي الرمضانية والتي تتضمن نشاطات دينية وثقافية وذلك يومي الخميس والجمعة من كل أسبوع، وذلك بتعزيز الإنارة من خلال أعمدة  ووحدات إنارة في عدة مواقع من الساحة الهاشمية وتجهيز الصيوان المعد لهذه الغاية بكافة الاحتياجات اللازمة بقيمة 10000 دينار.

وجاء في الوثيقة التي أرسلها رئيس بلدية جرش الكبرى، علي قواقزه، إلى معالي وزير الشؤون البلدية أنه سيتم استكمال النشاطات الرمضانية حتى نهاية شهر رمضان المبارك وأنه سيتم وضع الزينة ويافطات التهنئة بحلول عيد الفطر السعيد.

أما الناطق الإعلامي في بلدية جرش، هشام البناء، فقد قال إن وزارة البلديات قامت بإعطاء البلديات ميلغ 60 ألف دينار لهذه الغايات، مضيفًا إن رئيس البلدية، علي قواقزه، رفض تركيب بقية الشجر لكلفتها المرتفعة، إذ إنه طلب من القسم المختص التفاوض على السعر والذي اتضح أنه مرتفع للغاية، فبعد وضع أربعة شجرات، طلب رئيس البلدية بعدم إكمال وضع بقيتها.

وأردف أن الساحة الهاشمية تم تجهزيها بأعمدة إنارة عددها عشرة، صناعتها محلية وبقيمة تبلغ 85 دينارًا للعمود الواحد.