الشريط الإعلامي

اسبوع حافل باحداث جديدة على مسامع المواطن الاردني

آخر تحديث: 2019-05-22، 10:13 am
اخبار البلد - خاص

يبدو ان هذا الاسبوع لن ينطوي كغيره من الاسابيع السابقة بعد ان تخلل العديد من الاحدات والتطورات الادارية بالشأن العام والادارة العامة التي لم تحدث من قبل .. حيث شهد الشارع الاردني وجود وزارات جديدة واخرى تلغى ومن ثم تعود .. و الخروج علينا بالمتسوق الخفي ..وتحذيرات بلغة التهديد لبعض الوزارت بسبب الاداء الخدماتي السيء.. ووزير يتهم موظفيه.. واعتقالات لصحافيين وحراكيين وغيره من الشخصيات التي لها صوتها بالراي العام..


حيث شهدنا هذا الاسبوع تحركات امنية و سياسية كانت مفاجئة خاصة وانها كانت ضد ابنة حاكم الفايز " هند الفايز" والتي اعتقلت بسبب احد القضايا ومن ثم حكم عليها بالسجن لمدة عام في قضية اخرى حيث كانت الهجمة الامنية عليها بغطاء مالي واضحه جداً وغريبة على مسامع الشارع الاردني ..


اما من ناحية مراقبة الآداء شهد الشارع الاردني تحذيرات رئيس الحكومة والتي وصفوها بانها تهديدات شديدة اللهجة بسبب سوء العمل وظهر مسمى المتسوق الخفي لمراقبة اداء الوزارات الحكومية وهو امر جديد على الشارع الاردني وحصد العديد من التاييد والانتقاد واختلفت وجهات النظر حول زيارة الرزاز المفاجأة على حد قولهم وافصاحه عن وجود متسوق خفي ينقل طبيعغة عمل الوزارة وتقيدمها للخدمات ..


فيما لو تحدثنا عن آداء الوزراء باتباع سياسة الباب المفتوح شهد الشارع الاردني ولاول مرة شكوى من وزير على موظفي الوزارة لنقلهم كلام للنواب لم يخرج منه على حد قوله . وزير العمل نضال البطاينة والمعروف بقيادته الحكيمه والرزينة اتهم موظفي الوزارة بنقل كلام على لسانه وزج تهمة عدم الرد على مكالمات بعض النواب واستقبالهم على من الممكن ان يكون كلام البطاينة صحيح 100% الا ان اتهام وزير لموظفيه كانت جديدة على مسامع المواطن الاردني الذي اعتاد ان يسمع عكس ذلك ..وها هو الاسبوع قيد الانتهاء ولا نعلم ان كانت الاحداث القادمة ستكون ايضا جديدة على مسامع المواطن وعلى غير المعتاد ام سنشهد ركوداً كرود الأسواق قبيل عيد الفطر