الشريط الإعلامي

متقاعدون عسكريون ينشادون بتلبية حقوقهم..ود.الحياري يوضح هناك خياران كلاهما يخدم محافظة البلقاء..تفاصيل

آخر تحديث: 2019-05-22، 09:11 am

اخبار البلد - سلسبيل الصلاحات

ما زالت تتعالى اصوات المتقاعدون العسكريون الذين يطالبون بحقوقهم هم وابنائهم وعائلاتهم بعد خدمة استمرت لسنوات طويلة بتوفير مستشفى عسكري في محافظة البلقاء اسوة بباقي المحافظات

اشهر قليلة ويتم افتتاح مستشفى السلط الحكومي الجديد وبناءاً على ذلك طالب متقاعدو الاجهزة الامنية بتحويل المستشفى القديم الى عسكري لحاجة المحافظة الماسة لذلك حيث انه لن يخدم مدينة السلط فقط بل هناك الوية تابعة لها واكثر من 100 قرية ..


المقدم المتقاعد د. خالد الحياري وبعد خدمة استمرت 20 عاماً اكد على ان انشاء مستشفى عسكري هو حق لكل متقاعد من الاجهزة الامنية في محافظة البلقاء متسائلا عن السبب وراء عدم بت الحكومة بقرار تحويل مستشفى السلط القديم الى عسكري وتحديثه وتجيهزه بالكوادر العسكرية فكل ما نأمل به هو حق لنا وهو ان يتحول صرح مستشفى الحسين الى عسكري او ان يكون المستشفى الجديد يخدم العسكريين والمدنيين معا في المحافظة وهو الحل الامثل اسوة بالمستشفيات العسكرية في الجنوب لضمان الاستدامة للخدمة .. وتوفير خدمات طبية كاملة


ونوه د. الحياري على ان البعض يحاول الوقوف ضد مصلحة ابناء البلقاء من خلال وضع حجج واهية بعدم جاهزية المبنى القديم وهذا الامر عار عن الصحة فالمبنى بحاجة الى تعديلات وتحديثات فقط ومن ثم توسيعه مؤكدا بأنه لن يسمح بتدخل كل من يقف ضد مصلحة ابناء البلقاء..


وتطرق في حديثه عن معاناة المتقاعدين العسكرين الا فئة قليلة منهم لدى مراجعتهم للعيادات الخارجية المتواجدة على الدوار الثامن بسبب بعدها والمشقة الكبيرة لكل من يرتادها من ابناء محافظة البلقاء كاملة.. بالاضافة الى عدم جاهزيتها فهي تفتقر للمصاعد والتجهيزات الطبية الكاملة

وتساءل العديد من المتقاعدين ما ان كانت كلمة " متقاعد" تعني انتهاء صلاحية الفرد فلا مطالب محققة ولا زيادة في الرواتب وصعوبة في الحصول على المعالجات الطبية


ووجه المتقاعدين نداء ومناشدة الى القائد الاعلى للقوات المسلحه ورئيس هيئه الاركان المشتركه مطلبهم بتحويل مستشفى السلط القديم الى صرح طبي عسكري يخدم محافظه البلقاء قاطبه فهم بحاجه ماسه اسوة في باقي المحافظات