الشريط الإعلامي

"شركة إجادة" تواصل مشوار القضايا على "يونس القواسمي وسحر القدسي" وردود الشركة هدفها تصويب الأخطاء السابقة

آخر تحديث: 2019-05-23، 11:46 am

أخبار البلد – خاص

عدة ملفات مالية ومحاسبية جرى طرحها ومناقشتها على خجل في الاجتماع العمومي الذي عُقد منتصف شهر نسيان الماضي شركة إجادة للاستمثارات املالية مساهمة عامة.

وبالرغم من قانونية الاجتماع الذي كان نسبة الحضور فيه تتجاوز بفارقٍ بسيط 50% من مجموع أسهم رأس مال الشركة البالغ 2.5 ملبون دينار إلا أن الأسئلة الحساسة التي طُرحت بخصوص يونس القواسمة وسحر القدسي والدرهلي وآخرين بالإضافة إلى قصة القضايا وأسباب تخفيض رأس المال الصخر العربي فقد بيّن رئيس مجلس الإدارة، أحمد الرجوب بالتفصيل عن الأسئلة والملفات التي طرحت والتي صنفها ووصفها الرجوب بأنها تأتي ضمن خطة الشركة لتصويب الأوضاع وتصحيحها وفيما يلي النص الحرفي كما ورد ف محضر اجتماع الشركة بخوص تلك الملفات:

وبين رئيس الجلسة أن المجلس الحالي يقوم بتصويب الأوضاع السابقة للشركة والأخطاء الواضحة حيث نقوم بتصحيحها ونعمل جاديين بكل إمكانياتنا برفع القضايا التي فيها مصلحة الشركة وتحصيل ما يمكن تحصيله من الذمم المترتبة على عملاء شركة الوساطة.

وأن هناك قضايا هي حاليًا وصلت للتمييز ونتوقع أن تكون تلك القضايا لصالح الشركة، وأننا قمنا بتخفيض التكاليف والمصاريف في الشركة ونعمل على تجديد الكفالات الخاصة بالصقر العربي حفاظًا على رخصة الوساطة وأننا نعمل جاهدين على تخفيض رأس مال شركة الصقر العربي والبحث بشكلٍ مستمر على شريك استراتيجي للنهوض بالشركة وارجاع الشركة إلى التداول.

وتسائل المساهم محمد الحراحشة عن سبب التخفيض لشركة الوساطة المالية شركة الصقر العربي وليس الشركة الأم وتسائل أيضًا عن قضية يونس القواسمي وسحر القدسي فأجابه رئيس المجلس أن الشركة متابعة لتلك القضايا وأننا سوف نقوم بكل إمكانياتنا بتحصيل ما يمكن تحصيله سواء من الحجوزات الواقعة على يونس القواسمي والحجوزات الواقعة على سحر القدسي.

وتسائل المساهمين عن قضية الدرهلي حيث أجاب رئيس المجلس أن القضاء نزيه وأنه لم يحدث على تلك القضية أي شيء حتى الآن.