وكان من المفترض أن يلعب أياكس ضد دي غرافشاب المهدد بالهبوط يوم 28 أبريل، قبل يومين من رحلته إلى لندن، لكن الاتحاد الهولندي قرر تغيير مواعيد مباريات الجولة قبل الأخيرة في الدوري، وبذلك سيمتد الموسم حتى 15 مايو.

ويتصدر أياكس البطولة بفارق الأهداف عن أيندهوفن، ولدى كل منهما 74 نقطة من 30 مباراة.

وتحدد لوائح الاتحاد الهولندي بحصول كل فريق على راحة يومين على الأقل بين المباريات، وأن تقام جميع مواجهات الجولتين الأخيرتين في التوقيت ذاته.

وقال المدير الفني للاتحاد الهولندي إيريك جوده لموقع الاتحاد الرسمي: "ناقشنا سيناريوهات مختلفة. هذا القرار تم مناقشته بين جميع الأندية، لكن يجب عليهم بالتأكيد مناقشته مع الشرطة ومجالس البلدية. الأمر الجيد هو السبب وراء هذه الضرورة. أياكس في الدور قبل النهائي بدوري الأبطال. أياكس لن يكون المستفيد الوحيد، بل كرة القدم الهولندية كلها".


ويستضيف توتنهام منافسه وستهام يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز يوم 27 أبريل، بينما سيحصل أياكس على أسبوع راحة.

ويملك أياكس جدولا مزدحما في محاولته لإنهاء صيامه عن الألقاب لمدة 5 سنوات، بإمكانية حصد الثلاثية.

وسيلعب ضد فيليم تيلبورغ في نهائي كأس هولندا في الخامس من مايو، قبل 3 أيام من استضافة توتنهام في مباراة الإياب على "أمستردام أرينا".