الشريط الإعلامي

وزير الزراعة : " أنا الوزارة والوزارة أنا "

آخر تحديث: 2019-04-13، 08:16 am

أخبار البلد – أحمد الضامن

اشتكى العديد من التجار والمراجعين من تأخر إجراءات المراجعات وانهاء معاملاتهم في وزارة الزراعة بسبب احتكار جميع القرارات والموافقات وربطها بشخص الوزير ، الذي أصبح الآمر والناهي الوحيد في الوزراة ، خاصة في قسم رخص الاستيراد التي أصبح يشكل عائقا كبيرا أمام الكثير من التجار ويعمل على تأخير انجاز معاملاتهم.

وبينوا أنه الحاجة للتوقيع واستكمال الإجراءات، فإنه عليك الانتظار أو الذهاب بحثا عن الوزير خاصة أن المهندس ابراهيم الشحاحدة يحمل حقيبتين وزاريتين هما وزارة الزراعة والبيئة ، ناهيك عن جلسات مجلس النواب والسفريات ، وبالتالي تحتاج للانتظار لساعات وأحيانا لأيام إن لزم الأمر.

مصادر بينت أن هنالك مناكفات تحدث في أروقة وزارة الزراعة في اتخاذ القرارات وتغييرها التي أصبح المراجعين يدفعون ثمنها، والتعرض لرحلة شاقة في انهاء المعاملات ، آملين بأن تحل هذه المعضلة الشاقة على الجميع.