الشريط الإعلامي

فوائد كثيرة للمشي لا تجدها حتى في الأدوية

آخر تحديث: 2019-03-12، 09:07 pm
اخبار البلد
 

أظهرت دراسة حديثة أن 30 دقيقة من التمارين الرياضية كل صباح قد تكون فعالة مثل تناول أدوية خفض ضغط الدم لبقية اليوم.


القيام بنشاط حتى لو لمدة قصيرة، مثل المشي على جهاز المشي بكثافة معتدلة، له تأثيرات طويلة الأمد.

 

كما أن هنالك المزيد من الفوائد من جراء المشي لمدة ثلاث دقائق إضافية في وقت لاحق من اليوم.

 

ورحبت مؤسسة القلب البريطانية بالنتائج التي تم التوصل إليها، مضيفة أن التمارين الرياضية لمدة نصف ساعة صباحا مفيدة للصحة العقلية أيضا.


وقال كريس ألين، كبير ممرضي القلب في مستشفى مؤسسة القلب البريطانية: "تدعم هذه الدراسة مجموعة كبيرة من الحقائق والأدلة التي تشير إلى أن النشاط البدني المنتظم يمكن أن يساعد في تخفيض ضغط الدم، ويقلل خطر الإصابة بنوبات قلبية وسكتات دماغية. كما أنه يعزز ويمنح جسمك وعقلك طاقة قوية، ولهذا فإن ثلاثين دقيقة من النشاط البدني صباحا هي طريقة رائعة لإعداد وتهيئة نفسك".

 

وشارك في الدراسة 35 امرأة و32 رجلا بثلاثة أنظمة يومية. كان أولها مجرد الجلوس لمدة ثماني ساعات، والثاني طلب من المتطوعين المشي لمدة 30 دقيقة على جهاز المشي بعد نهاية الساعة الأولى، والثالث كالثاني، لكن مع إضافة ثلاث دقائق من المشي لاحقا خلال اليوم.


تم العثور على أن المشي للرجال والنساء خفض ضغط الدم الانقباضي، الذي يعدّ مؤشرا قويا لمشاكل القلب.

 

كما أن النساء استفدن على وجه الخصوص من الجولات الإضافية القصيرة. كما أظهرت دراسة نشرت في دورية جمعية القلب الأمريكية لضغط الدم، مؤلفها الرئيسي مايكل ويلر، أن كبار السن قد يستفيدون بشكل خاص من التمارين الصباحية.


ويقول العلماء إن صعود الدرج أو غسل السيارة أو حمل أغراض التسوق كلها أمور يمكن أن تعزز من الصحة، خاصة للأشخاص الذين يعانون من السمنة، كما أن الأعمال المنزلية البسيطة أيضا مفيدة.


وقال البروفيسور إيمانويل ستاماتكيس من جامعة سيدني "إن النشاط العرضي العادي الذي يجعلك تلهث حتى لو لبضع ثوان في اليوم، يمكن أن يكون له تأثير واعد على صحتك، كما أن النظام الرياضي المعروف باسم HIIT يمكن لمعظم الناس تحقيقه".


ووجدت دراسة أسترالية في العام الماضي أن دقيقتين من HIIT فعالة بقدر نصف ساعة من التمارين الرياضية الهوائية المعتدلة.