الشريط الإعلامي

حديد المناصير يخسر 7 مليون دينار ..وتراجع في الإيرادات والبيانات تؤكد ذلك

آخر تحديث: 2019-02-20، 06:46 am
اخبار البلد - خاص

البيانات المالية الصادرة عن شركات زياد المناصير لا تبشر بخير ولا تعطي املاً مطلقاً فبعد خسارته 2.7 مليون في شركة آفاق للتطوير العقاري كانت الضربة الثانية لشركته المناصير للحديد والصلب والتي تأسست تحت إسم الشركة المتحدة لصناعة الحديد والصلب بتاريخ 30/9/2007 براس مال مصرح به ومكتتب ومدفوع 32مليون دينار حيث يتولى رئاسة مجلس الإدارة رجل الأعمال زياد المناصير فيما يتولى الإدارة العامة محمد عيسى الخرابشة وتشير الأرقام الصادرة عن الشركة بأن تناقض حجم الإيرادات التشغيلية مع إرتفاع في الخسارة للشركة حيث وصلت خسائر الشركة لهذا العام 7 مليون دينار وقبلها بعام كانت ما يقارب الـ 9 مليون دينار بمعنى ان خسارة الشركة خلال العاميين الماضيين وصل الى ما يقارب الـ16 مليون دينار.


ويبدو ان سنة 2018 لم تكن مبشرة بأي تفائل لمجموعة المناصير ولصحابها زياد المناصير حيث ان الظروف الاقتصادية في المنطقة وفي الأردن لم تسعف الرجل في تحقيق نجاحاته التي كان يسعى إليها خصوصاً في قطاع الإنشاءات والعقارات والقطاعات المرتبطة بهما مما يتطلب من زياد المناصير إعادة استراتيجية الإدارة والتخطيط والنظر بطريقة اقتصادية ادارية مالية تقلل من الخسائر وتعظم الإنجازات التي بدأت بها المجموعة في بداياتها .