الشريط الإعلامي

ضربة موجعة لباريس سان جيرمان

آخر تحديث: 2019-02-11، 06:49 am
أخبار البلد - سيغيب المهاجم الأوروغواياني إدينسون كافاني عن مباراتي فريقه باريس سان جيرمان الفرنسي ضد مانشستر يونايتد الإنجليزي في الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا في كرة القدم، لإصابته في الفخذ الأيمن، بحسب تقارير صحافية فرنسية امس الأحد.
يأتي ذلك بعدما أقر الألماني توماس توخل مدرب الفريق الفرنسي، بأن مشاركة كافاني في مباراة الذهاب غدا الثلاثاء في مانشستر، ستكون «صعبة جدا».
وخرج اللاعب مصابا خلال المباراة ضد بوردو (1-صفر) في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الفرنسي امس الأول، وسيشكل غيابه نكسة إضافية للفريق الذي يفتقد أيضا مهاجمه البرازيلي نيمار بسبب إصابة تعرض لها سابقا في القدم، ويتوقع أن تبعده حتى مطلع نيسان.
وأوردت صحيفة «ليكيب» وإذاعة «أر أم سي» الفرنسيتان عن مصادر في نادي العاصمة، إن كافاني سيغيب لمدة شهر عن الملاعب.
ونقلت الصحيفة الواسعة الاطلاع عن مصدر في النادي قوله إن الفحوص التي خضع لها كافاني (31 عاما) امس أظهرت أنه يعاني «من تمزق عضلي في أعلى الفخذ الأيمن»، سيبعده «لفترة شهر على الأقل».
وفي حال تأكيد ذلك، سيغيب الهداف التاريخي لسان جيرمان عن مباراتي ثمن النهائي المقررتين الثلاثاء (ذهابا) على ملعب أولد ترافورد، وفي السادس من الشهر المقبل إيابا على ملعب بارك دي برانس.
وكان توخل قد قال امس لبرنامج «تيليفوت» الفرنسي المتخصص بكرة القدم، «لا توجد أنباء جيدة بشأن كافاني».
وتابع «ثمة أمل ضئيل.. يوجد دائما أمل، لكن الفحوص الأولية ليست جيدة»، مضيفا بأن مشاركة الهداف التاريخي للفريق الفرنسي، في المباراة المقررة على ملعب أولد ترافورد في شمال إنجلترا، ستكون «صعبة جدا».
وبدا أن كافاني عانى من إصابته أثناء تسديده ركلة الجزاء التي جاء منها هدف الفريق، قبل نهاية الشوط الأول لمباراة بوردو بثلاث دقائق.
وأبدى توخل قلقه من خوض المباراة بصفوف غير مكتملة، قائلا «أنا قلق.. في المباريات الفاصلة في دوري أبطال أوروبا، من الضروري أن نلعب مع كل اللاعبين المفاتيح ذوي الخبرة». (وكالات)