الشريط الإعلامي

صفقة-القرن-مرحلة-المماطلة-و-التسويف-بدأت!

آخر تحديث: 2019-01-12، 07:02 am
عودة عودة
ھل بدأ الأمیركیون والإسرائیلیون «مرحلة المماطلة والتسویف» لحل الصراع الفلسطیني الاسرائیلي وعلى اساس حل «صفقة القرن» التي ..طرحھا الرئیس الأمیركي ترمب مؤخرا وقد رفضھا الفلسطینون ورحب بھا الاسرائیلیون.. نعم وتماما كالمماطلة والتسویف «لحل الدولتین»وعلى مدى خمسة وعشرین عاما منذ 9 ایلول 1993 الى أن جاء 2018 ترمب بصفقتھ العتیدة «صفقة القرن» لأسرلة الارض الفلسطینیة المحتلة من خلال انشاء اكبر عدد من المستوطنات وبدعم امریكي وتعبئتھا باكبر عدد من !..المستوطنین الیھود وعلى عجل من خلال جلبھم من جمیع انحاء العالم والھدف تصفیة القضیة الفلسطینیة كاملة حینھا جرى «الاعتراف المتبادل» بمنظمة التحریر الفلسطینیة واسرائیل في واشنطن بین الرئیس الفلسطیني یاسر عرفات ورئیس الوزراء !..الاسرائیلي اسحق رابین على اساس قراري مجلس الامن 242 و338 الارض مقابل السلام وحق اسرائیل في الوجود فھا ھو السفیر الأمریكي في إسرائیل، دیفید فریدمان یعلن: «ومن بیتھ في احدى المستوطنات..!» قبل ایام قلیلة بأن خطة السلام الأمریكیة في الشرق الأوسط المعروفة «صفقةالقرن» لن تعلن قبل بضعة أشھر وعلى ضوء الانتخابات البرلمانیة المبكرة المزمع اجراؤھا في .!..اسرائیل قي نیسان المقبل جاءت ھذه التصریحات للسفیر الأمریكي فریدمان اثناء جولة لھ قام بھا في مدینة القدس المحتلة قبل ایام قلیلة برفقة مستشار الامن القومي !..«الأمریكي جون بولتون إذ قال: «ان خطة السلام الامریكیة «صفقة القرن» لن تعلن خلال الأشھر القریبة ھذا یعني استمرار الفلسطینیین في إدارة الظھر لـ «صفقة القرن» ورفضھم لھا.. وھم الان الاكثریة على الاسرائیلیین في فلسطین المحتلة.. !..وما ضاع حق وراءه مطالب جسور