الشريط الإعلامي

د. مازن نغوي .. قامة وطنية طبية نجح بحصد ثقة الوطن والملك

آخر تحديث: 2018-09-12، 05:55 am
اخبار البلد : حسن صفيره / خاص

في القطاع الطبي الأردني، ثمة صروح طبية أسست لعنوان جديد في الحالة الصحية العربية بشكلها العصري الحديث، وبما يتواءم مع القطاعات الصحية في الدول المتقدمة، لتسهم هذه الصروح في تكريس مفهوم احترام الانسانية نحو قداسة الكائن البشري الذي يتوجب ان تُسخر امكانيات التطور والتقدم الطبي لحماية انسانيته.

في مستشفى الامير حمزة، يجد المتتبع للشأن الطبي أنه أمام صرح طبي قوامه الأول موارده البشرية التي يقودها مدير المستشفى د.مازن نغوي، وهو الرجل الذي الذي نجح بقيادة المستشفى منذ اكثر من سبعة اعوام، استطاع خلالها بتطلعاته غير المسبوقة التي تُرجمت عبر سلسلة جهود الى انجازات ، ليتسيد مستشفى الامير حمزة الصف الأول في قطاع مستشفاتنا جنبا الى جنب مع مستشفيات وزارة الصحة .

د. نغوي والذي عاصر في موقعه كمدير للمستشفى اكثر من حكومة، وظل الحريص الأمين على ادارة موقعه لإيمانه ان المنصب أمانة، كان لتميزه وشيوع اسمه كطبيب أول أن اصبح القدوة والمثل لجميع الاطباء ممن خاضوا تجربة العمل معه، يتعامل معهم كزميل يُشاركهم افكاره وتطلعاته ومبادراته، مؤمناً ومحفزاً للعمل التشاركي وروح الفريق الواحد، وهو الامر الذي دفع باتجاه المزيد من التميز والابداع، وقد وجد الجميع في مستشفى الامير حمزة انفسهم في بيتهم الأول، من اطباء وكوادر تمريضية وفنية وادارية يرفعون معا لواء الانسان الأردني أولا.

ويسجل للدكتور نغوي امتياز سياسة الباب المفتوح، في تعامل راقٍ مرن مُنتج حقق ازاءه  انجازات لم يسبقه فيها  أحد بموقع المسؤولية على صعيد الوزارات الخدماتية على وجه الخصوص.

في بدء تسلمه سدة الادارة واكب وتابع نجاحات من سبقوه، وسجل المستشفى المزيد من التميز بعدد  " الاعتمادية" التي طالت كافة الاقسام فيها، كما حصل مستشفى الأمير حمزة على اعتراف المجلس الطبي الأردني لقسم الجراحة، والأمر ذاته للقسم الباطني، الامر الذي منحه قانونية توقيع الاتفاقيات مع الجامعات الاردنية لكليات الطب والتمريض والعلوم الطبية المساندة، ولا انتهاءً بتفرد المستشفى في حقل زراعة الأعضاء، من زراعة كلى وزراعة القواقع السمعية وزراعة القرنيات.

الدكتور نغوي والذي يبرز تميزه بإدارة المستشفى بمئات العاملين من كوادر المستشفى الطبية والمساندة والتمريضية ، يعمل جاهداً على تغطية متطلبات المراجعين والوصول بهم الى ارقى الخدمات الطبية نوعا وكما، وقد سجل المستشفى بعهده عمليتي قسطرة لطفلين لاول مرة في تجرى فيه، وهو الطبيب المتمكن واستشاري امراض قلب الاطفال كما نفذ المستشفى عمليات معقدة وخطيرة مثل عمليات استئصال الأورام، واعتماد سياسة تطوير خدمات الجراحة باستخدام جراحات المنظار بأنواعها .

وفي مدونة وزارة الصحة الاردنية، سجل مستشفى الامير حمزة بإدارة د.نغوي، "دينمو" القطاع الطبي الخاص والعام، ليحسب للرجل مكانة حقيقية كان اهلا لها بوصفه قامة وطنية طبية أردنية نجحت باعاد ثقة المواطنين بخدمات وزارة الصحة ، كما نجح المستشفى في الحفاظ على رهان الشارع تجاه قطاعه الصحي الذي قاده اكثر من وزير في حكومات سابقة، لتبقى ادارته محط فخر واعتزاز لرؤى جلالة الملك .