الشريط الإعلامي

رئيس بوليفيا يحاول التكفير عن خطأ فادح ارتكبه طبيب بحق طفل

آخر تحديث: 2018-09-08، 11:03 am
اخبار البلد 
 

أمر الرئيس البوليفي، إيفو موراليس، بمنح الحكومة منزلا لعائلة طفل عمره 3 سنوات كتعويض بعد تعرضه لإزالة كليته السليمة بخطأ طبي، بعدما أثار هذا الخطأ سخط وانتقادات الشارع البوليفى.

وقال موراليس في مدونته على تويتر: "إن حالة الطفل سيباستيان، الذي استؤصلت كليته عن طريق الخطأ، سببت لنا الكثير من الألم، إلى جانب أنه من أسرة فقيرة، لذا فإن الدولة ستهدي عائلته منزلا من المنازل المخصصة للعائلات المحتاجة".

وقد أجريت العملية الجراحية للطفل سيباستيان في مستشفى بمدينة سانتا كروز، وكان الهدف من إجراءها هو إزالة الكلية المصابة بالسرطان، ولكن بالخطأ أزال الطبيب الكلية السليمة، وأبقى الكلية المصابة، الأمر الذي استدعى إجراء غسيل كلوى للطفل بشكل يومي حتى يبقى على قيد الحياة.